لا يحق لتجار السوق لوم أي جهة. فلقد وفرت لهم البلدية مكانا ملائما من أموال الشعب وهذا امتياز لم يحض به جميع المغاربة ويجب على هؤلاء التجار اعنباره ملكا لهم و ان يتحملوا مسؤولية نظافته و صيانته و الحفاظ على نظافة محيطه . انهم المستفيدون و المتسببون في وضعيته الحالية .