الاكتظاظ بإعداديات زايو يثير استياء الآباء

آخر تحديث : الأحد 24 نوفمبر 2019 - 12:02 مساءً
2019 11 22
2019 11 24

زايوسيتي

اشتكى العديد من الآباء والأولياء بمدينة زايو من الاكتظاظ الواقع بالمؤسسات الثانوية الإعدادية الثلاث المتواجدة بالمدينة، والذي أَثَّرَ سلبا على عملية التعلم بهذه المؤسسات، لينعكس على نتائج التلاميذ، خصوصا خلال السنتين المنصرمتين.

وتوجد بمدينة زايو ثلاث إعداديات، هي إعدادية علال الفاسي1 وإعدادية علال الفاسي2 وإعدادية صبرة، في حين يتحدث المهتمون على الشأن التعليمي بالمدينة عن وجود إعدادية واحدة في الأصل تفرعت عنها إعداديتين، ما جعلها لا تقوى على استيعاب الأعداد المتزايدة للتلاميذ.

وفي الواقع، فإن إعدادية علال الفاسي تعرضت للتقسيم وخلق إعدادية أخرى أُطلق عليها علال الفاسي2، كما أن إعدادية صبرة كانت في الأصل مدرسة ابتدائية قبل أن يتم فصلها بسور واتخاذها ملحقة لعلال الفاسي، وبعدها إعدادية مستقلة.

وخلال الموسم الدراسي المنصرم تدنت نقاط التلاميذ المحصل عليها بامتحانات التاسعة الموحدة، خاصة بإعدادية علال الفاسي2 وإعدادية علال الفاسي1، في وقت يلقي فيه المهتمون باللائمة على الاكتظاظ كأحد أهم أسباب تدني النقط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

التعليقات3 تعليقات

  • عامل غياب الاساتدة بشكل مستمر يشكل خطرا على مستوى اعدادية صبرا.( عيقو اصحبي)كل يوم غياب استاد.ة او اثنين

  • ليس هناك اكتظاظ على مستوى الإعداديات ،لايتجاوز عدد تلاميذ القسم الواحد 34أو35 في أغلب الأحيان، عكس السنوات الماضية التي كان العدد يتجاوز 46 حتى48 في القسم .تدني المستوى الدراسي لايرجع بالأساس إلى عامل الإكتظاظ.هناك عوامل أخرى هي بالأساس سبب هذا التراجع في المستوى والنتائج الدراسية. أما الإكتظاظ فتقلص بشكل ملحوظ في السنوات الأخيرة نتيجة توفير العدد الكافي من الموارد البشرية مما أدى إلى توسيع في البنية على كل مؤسسة.
    هناك خصاص على مستوى الموارد البشرية تعاني منه الإدارة التربويىة على مستوى الإعداديات وهذا ما يؤثر بشكل سلبي علىالعملية التربوية بصفة عامة.

  • BONJOUR À TOUS LES ENSEIGNANTS ENCORE ACTANTS
    Chers amis,
    Trois facteurs essentiels qui feront la réussite de votre tâche pédagogique; une bonne gestion de la classe,une bonne motivation des élèves et finalement un respect total du règlement intérieur..Quant au sureffectif, y a pas longtemps on travaillait dans des classes de 45 élèves voire même plus dans certains établissements.Pourtant,les résultats scolaires n’étaient pas trop decevants… Je crois bien fort qu’il faudra chercher la faille AILLEURS