رمال الشواطئ في المغرب ستختفي بسبب “المافيا”

آخر تحديث : السبت 9 نوفمبر 2019 - 10:37 صباحًا
2019 11 08
2019 11 09

سلطت قناة “فرانس 24” الضوء على قضية نهب الرمال في المغرب في روبورطاج خاص، تحدثت فيه عن “الكارثة الإيكولوجية” التي تعاني منها شواطئ الرمال في المغرب من طرف “مافيا” متخصصة في سرقة هذه الثورة الطبيعية الهامة.

ووفق روبورطاج القناة الفرنسية، فإن عدد من رمال شواطئ ستختفي بسبب “المافيا” التي تعمل على نهب كميات كبيرة منها، وبعضها أصبحت جرداء حاليا، مثل بعض الاجزاء في شاطئ بوقنادل على المحيط الأطلسي.

وتحدث الفاعل الجمعوي في مجال حماية البيئة جواد هادي للقناة الفرنسية، بأن “عصابات الرمال”، تسرق الرمال من الشواطئ المغربية بالليل والنهار، وبمساعدة من بعض السياسيين وبكميات كبيرة، ثم تبيعها للمنعشين العقاريين في قطاع البناء.

وأوضح أفوس عدنان الفاعل الجمعوي الأخر في مجال حماية البيئة، بأن نصف الرمال التي تُستهلك في قطاع البناء بالمغرب، والتي تُقدر بحوالي 16 مليون متر مكعب، يتم استخراجها بطريقة غير قانونية.

وأشار التقرير أن عمليات نهب الرمال في المغرب تتم بتواطئ مع بعض السلطات المحلية، وهو الأمر الذي يُهدد الشواطئ المغربية بفقدان أجزاء من رمالها أو اختفائها بشكل كامل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.