عش نهار تسمع احبار

في هذا البلد الذي اصبحت اخلاق مواطنيه في الحضيض الجميع لا يهمه الا الاستحواذ على المادة ولو عن طريق الحرام الى اين تسير القافلة بهذا الوطن
السرقة في الصفوف الامامية المخدرات حدث ولا حرج الكذب اغتصاب الاطفال الدع….فكل الاوصاف الذميمة والرذيلة الا وتجد اسم المغربي في المقدمة
هنا اتساءل ما هو دور علماء البلد والمجالس العلمية الذين يتقاضون اجرة لا باس بها لتوعية هذا المواطن ام ان الامر لا يهمهم