برشلونة الأسوأ منذ ربع قرن.. 5 أرقام كارثية لهزيمته من غرناطة

آخر تحديث : الأحد 22 سبتمبر 2019 - 9:17 مساءً
2019 09 22
2019 09 22

وكالات

سيطرت هزيمة برشلونة أمام غرناطة بهدفين دون رد على العناوين الرئيسية للصحف الإسبانية الصادرة اليوم الأحد، التي انتقدت البداية الأسوأ بالدوري الإسباني لكرة القدم منذ ربع قرن لحامل لقب الليغا.

وركز العنوان الرئيسي لصحيفة “أس” على أن وجود النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي لم ينقذ الفريق من الوقوع في فخ الهزيمة الموجعة، وعنونت “ولا حتى مع ميسي”.

وذكرت الصحيفة أن هزيمة برشلونة من غرناطة أفرزت خمس حقائق كارثية، حيث تلقى الفريق تسعة أهداف في الدوري بعد مرور خمس جولات فقط من الليغا للمرة الأولى منذ عام 1996، ليصبح صاحب أسوأ دفاع في الدوري حتى الآن (تساويا مع ريال بيتيس).

وقالت “أس” إن برشلونة لم يفز بأي مباراة خارج ملعبه في جميع البطولات منذ أبريل/نيسان الماضي، مشككة في صفقة الفرنسي أنطوان غريزمان الذي لم يسدد على المرمى خلال أربع مباريات خارج ملعب كامب نو.

وكانت النتيجة الأسوأ أن برشلونة بحصده سبع نقاط من خمس مباريات، يقدم أسوأ بداية له في الدوري الإسباني منذ موسم 1994-1995، الذي سجل فيه نفس النقاط في خمس جولات. وأكدت صحيفة “سبورت” على ما ذكرته “أس”، وقالت “كارثة.. برشلونة يشهد أسوأ بداية في الليغا منذ 25 عاما”. وأشارت إلى أن ميسي الذي شارك في الشوط الثاني لم يقدم شيئا.

ووضعت صحيفة “ماركا” عنوانا رئيسيا “يا لها من فوضى”، وأشارت إلى عدم فاعلية ميسي في المباراة، وتبرير فالفيردي الهزيمة بسوء أرضية الملعب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.