الشرطة البلجيكية تقتل مراهقا مغربيا بعد مطاردته

آخر تحديث : الأحد 25 أغسطس 2019 - 10:44 مساءً
2019 08 24
2019 08 25

أقيمت أمس الجمعة 23 غشت، صلاة الجنازة في مسجد الأمل في اندرليخت، على روح قاصر من أصل مغربي، لقي مصرعه بعد ان دهسته سيارة للشرطة يوم الاربعاء الماضي نواحي بروكسيل.

وأفادت مصادر متطابقة ان الشاب البالغ من العمر 17 سنة، توفي متأثرا بجروح أصيب بها بعد ان دهسته سيارة تابعة للشرطة بعد ان فر من دورية كانت تحاول تفتيشه.

ودعا اقارب الضحية المواطنين عبر شبكات التواصل الاجتماعي، الى تقدم شهادتهم، قصد تحديد ظروف وملابسات تعرض ابنها للدهس.

وحسب تقرير للمدعي العام في أعقاب فتحه تحقيقًا في الظروف التي أدت إلى وقوع الحادث، بأن المراهق كان يفر من تفتيش دورية للشرطة عندما دهسته دورية أخرى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.