مغاربة ينامون في كنيسة بإسبانيا ويعرضون للبيع في سوق الدعارة

آخر تحديث : الخميس 11 يوليو 2019 - 6:31 مساءً
2019 07 10
2019 07 11

تسيطر فكرة النعيم الأوروبي على تفكير الشباب المغاربة وخاصا القاصرين فايقدمون على الهجرة غير الشرعية لينصدمون بالواقع وحياة التشرد .

ونشر موقع الجالية 24 نقلا عن صحيفة “Elperiodico” الإسبانية لجوء 75 طفلا مغربيا للنوم في كنيسة في حى “غوتيك” ببرشلونة بعد أن أقفلت أمامهم كل الأبواب ووجدوا أنفسهم في الشارع دون سقف يأويهم.

ولم تتوقف صعوبة الحياة أمامهم على ذلك فقط بل وصلت إلي عرض هولاء القاصرين للعمل في سوق الدعارة.

ويضيف قس الكنيسة التي تحولت لمأوى للمهاجرين، أن القاصرين المغاربة محطمون معنويا وجسديا، مطالبا بضرورة إيجاد مقاربة عاجلة لإنقاذ الأطفال، خصوصا أن أغلبهم حسب المصدر ذاته، يتعاطى المخدرات ويمرون بظروف قاسية.

وأضاف القس أن المافيا تحكم قبضتها على القاصرين في شوارع برشلونة حيث تطلب منهم سرقة أكبر عدد من الهواتف، ويحصلون في مقابلها على مخدرات وملابس ثمينة، يأخذون بها صورا لنشرها على شبكات التواصل الاجتماعي.

ونقلت الصحيفة شهادة قاصر اسمه “أ” قالت إنه يعاني من آثار جروح في يده، قال إنه تعرض لمحاولة قطع يده أثناء شجار في برشلونة، وهي المدينة التي وصلها قادما من هولندا وفرنسا، وعمره لا يتجاوز 13 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.