بينهم مغربي.. البابا فرنسيس يقبل أقدام 12 سجينا بإيطاليا خلال طقس تقليدي

آخر تحديث : الأحد 21 أبريل 2019 - 7:55 مساءً
2019 04 20
2019 04 21

زايو سيتي

قام البابا فرنسيس أول أمس الخميس، بغسل وتقبيل أقدام 12 سجينا خلال طقس تقليدي، ودعاهم من خلاله إلى معاونة بعضهم البعض. ومن ضمن السجناء الذين قبل البابا أقدامهم، سجين مغربي، وسجين إيفواري، وسجين برازيلي، و9 سجناء إيطاليين.

ووفق ما نقلته وكالة “رويترز”، فقد اعتاد البابوات السابقون إقامة طقس خميس العهد في واحدة من كبرى كاتدرائيات روما، حيث يغسلون أقدام 12 قسيسا. لكن البابا فرنسيس نقله إلى أماكن احتجاز مثل السجون ومراكز المهاجرين ونزل المسنين وذلك للتأكيد على رمزيته.

وسافر البابا هذا العام إلى سجن في بلدة فاليتري على بعد 40 كيلومترا تقريبا جنوبي العاصمة الإيطالية روما. وقال البابا للسجناء “ينبغي للقوي أن يخدم الضعيف. من يظن أنه الأقوى يجب عليه أن يخدم (غيره). ينبغي لنا جميعا أن نخدم بعضنا البعض”. ومعظم نزلاء السجن المزدحم، شأنه شأن معظم السجون الإيطالية، أجانب أدينوا في جرائم، وهذه هي المرة الخامسة منذ انتخابه في 2013 التي يقيم فيها البابا هذا الطقس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.