حكايا الزمن الجميل.. عدو عيسى يفتح قلبه لزوار زايو سيتي ويكشف أسرار اتحاد زايو لكرة القدم ” فيديو وصور”

آخر تحديث : السبت 16 مارس 2019 - 11:00 صباحًا
2019 03 12
2019 03 16

زايو سيتي/ محمد النابت تصوير البقولي محمد

حلقة اليوم من برنامج “حكايا الزمن الجميل” يؤثثها الوجه الرياضي، السيد عيسى عدو الجناح الايسر الخطير، وصاحب الاختصاص في تنفيذ ضربات الزوايا لاتحاد زايو، ما بين 1969 1985، نحاول في هذه الحلقة أن نحيط بجميع زوايا العالم الرياضي بزايو في تلك الفترة، ويحدثنا فيها لاعب اتحاد زايو السابق عن تفاصيل العمل الرياضي بالمدينة والنواحي ثم المشاكل التي كانوا يعانون منها.

شاهد الفيديو:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

التعليقات6 تعليقات

  • تحية كبيرة للأب الغالي كنت و ما زلت فخرا لنا مثلت مدينة زايو في حقبة صعب على المرء أن يوفر لقمة العيش آنذاك و لا زلت أذكر ما سردته لي عن معاناتك مع الساحرة المستديرة خصوصا عندما تعرضت لإصابة بليغة على مستوى الوجه أثارت هلعا كبيرا في عائلتنا الشيء الذي جعلك توقف مسيرتك رغما عنك و علم جرا من المشاكل الأخرى من إمكانيات مادية و ما شابه ذلك… بكل صراحة و رغم انتمائي لهذا الجيل فجيلكم الذهبي لم و لن يكرره الزمن .نتمنى من الله أن يطيل في عمرك .و شكرا للبوابة الرقمية زايو سيتي المدرسة التي تعلمت منها الكثير في شخص مديرها و الطاقم الساهر عليها دمتم متألقين .

  • حياك الله يا اخي الحاج عيسى كنت لاعب رائع حفظك الله ورعاك الله يطول الله في عمرك اراك عزيز وغالي تحياتي

  • تجية كبيرة الى الاب أبي أولا وقبل كل شيئ أتمنى لك الصحة وطول العمر إن شاء الله ،و تحية خاصة لك كلاعب اتحاد زايو قدمت الكثير لهذا الفريق ولاسم المدينة مدينة زايو ،والصور خير من يتحدث عن انجازاتك كذلك الاصدقاء الذين يتذكرون الفريق و و لعبك لهذا الفريق العريق ،وشكرا

  • من الجيل الاول ، كان هناك لاعب مميزا جدا الا وهو المرحوم مزيان العمراوي في بداية السبعينيات ،أحسن لاعب عرفته الساحة الكروية بزايو، كان يمتاز بقدرات هائلة جدا ، وقذفاته الجد قوية التي كانت تهز شباك الخصوم ، كما كان لاعبا اخر من بركان يسمى سعيد يعتبر هذا اللاعب ايضا من خيرة من مروا باتحاد زايو ،وحادثة الاعتداء على الحكم المعروفة بالشنشونة ،(. شكرية ) ربما الكثير يتذكر ذاك اليوم ،،،، فعلا كما جاء على لسان الاخ عيسى ، رغم قلة الإمكانيات ، كان هناك فريق قوي جدا ، يقارع فرقا اخرى جد قوية سواء فرق وجدة او الاتحاد الاسلامي البركاني ( أين هو الان وقد لعب في القسم الوطني الثاني ايضا) ،الناظور او الحسيمة او جرادة ، وعدة فرق من المنطقة الشرقية التي لا نسمع عنها اي شيء في الوقت الحاضر ، كان هذا القسم ،(القسم الوطني الثالث) مقارنة مع الوطني الثاني حسب النظام الجديد او أحسن واقوى ،،شخصيا شاهدت مباريات رائعة في بداية السبعينيات ،خاصة فريق الحسيمة وهلال الناظور ،والاتحاد الاسلامي البركاني ،نهضة وجدة ،،والسكك الوجدي ،ياسلام على الكرة ايام زمان ، رغم انعدام الإمكانيات

  • السلام عليكم ورحمة الله.
    أحييك أخي عيسى عدو،حفظك الله وأطال في عمرك.

  • تبارك الله على خويا السي عيسى : اقدرك واحتراماتي لما قدمت لاتحاد زايو كنت داءىما بشوشا وضاحكا ومهما في الفريق( رقم ١١ ) سلامي لك ولافراد العاءىلة ودمت داءىما طيباًًًًً وياليت الزماااان يعود !