لقاء تواصلی مع العلماء المؤطرین والأئمة المرشدین في إطار خطة میثاق العلماء

آخر تحديث : الثلاثاء 12 فبراير 2019 - 7:19 مساءً
2019 02 12
2019 02 12

نظم المجلس العلمي المحلي لإقلیم الناظور ومندوبیة الشؤون الإسلامیة لقاء تواصلیا مع العلماء المؤطرین والأئمة المرشدین المشرفين في إطار خطة میثاق العلماء بمناسبة مرور ” :عشر سنوات من التأطیر ” صبیحة یوم السبت3 جمادى الآخرة 1440ھـ الموافق لـ 9 فبرایر 2019 بمسجد بدر بجماعة قرية اركمان إقليم الناظور. افتتح اللقاء بتلاوة آیات بینات من الذكر الحكیم ، تلتها كلمة رئیس المجلس العلمي المحلي لإقلیم الناظور،الأستاذ ميمون بريسول، حيث رحب بالأئمة المرشدین والعلماء المؤطرین -وأشار إلى إعداد ورقة لھذا اللقاء ضمنها جملة من الملاحظات والاقتراحات التي تندرج ضمن تقویم عملنا بعد مرور عشر سنوات على مشروع خطة میثاق العلماء،ھذا المشروع العظیم الذي ھو إبداع مغربي بقیادة أمیر المؤمنین،فبفضل ھذه المبادرة تعقد لقاءات علمیة تواصلية في مختلف مساجد المملكة لتحویل أئمة المساجد إلى أطر وكفاءات حقیقیة، فالرھان الرئیس– أضاف السید میمون بریسول- على دور الإمام في المسجد ومحیطه بالتوعیة من اجل الوقایة من كل الآفات، والتحسيس بأهمية المواطنة. ھذا وتوقف السید الرئیس عند تحدیات وإشكالات معرفیة وتقنیة ، حيث ابرز في ورقته تفاوت مستویات الأئمة في درجات التمكن العلمي الشرعي بصفة عامة ودرجات التمكن من اللغة العربیة بصفة خاصة .وعلى ھذا الأساس اقترح مجموعة من الخطوات لتحقیق الأھداف المرسومة وتأھیل الأئمة لیتحملوا مسئولیاتھم في جعل المساجد منبعا للعلم والتوجیه الدیني الصحیح. من جانبه أكد الدكتور أحمد بلحاج مندوب الشؤون الإسلامیة بالناظور، خلال كلمته على ضرورة إیلاء المزید من العنایة من طرف العلماء المؤطرین والأئمة المرشدین وأئمة المساجد لھذا البرنامج خصوصا ما يتعلق بالمواظبة على الحضور، وذلك بعد إحصاء الغیاب الخاص بسنة 2018م، ومناقشة ھذا الإحصاء مع المشاركين، والبحث عن سبل التقليص منه. ثم تلاھا عرض الإمام المرشد مصطفى بوخرصة بعد استراحة شاي:تناولت جرد وإحصاء مضامین بطاقات سنة 2018م ، وقد ضمن كلمته مباحث خمسة :المبحث الأول یتعلق بجرد مضامین مفكرة الإمام، والثاني یتعلق بالقراءة في مضامین الكراسة، والثالث بأھداف خطة میثاق العلماء، والرابع مدى تجاوب الأئمة مع ما یلقى، والمبحث الخامس خصصه للملاحظات والاقتراحات. بعد ذلك جاء دور أربعة من العلماء المؤطرین لعرض تجاربھم في منهجية التعامل مع مضامين البطاقات، قصد تعميم الفائدة، وتقاسم التجارب المختلفة، والوقوف على الإيجابي منها لتثمينه، وتجاوز بعض الثغرات والهفوات التي يمكن أن يقع فيها البعض، والعلماء المؤطرون هم السادة:أحمد تشكرت ، مؤطر بجماعة قرية أركمان، أمحمد الجوھري ، مؤطر بجماعة أولاد ستوت. والعربي أدراوي مؤطر بجماعة حاسي بركان ، و المؤطر نجیب أزواغ بجماعة إحدادا. .وختم اللقاء بالدعاء الصالح لأمیر المومنین جلالة الملك محمد السادس حفظه الله.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.