نهضة زايو تجري مقابلة إعدادية ضد اتحاد يعقوب المنصور وتتعاقد مع لاعب نهضة بركان

آخر تحديث : الخميس 13 سبتمبر 2018 - 8:00 مساءً
2018 09 12
2018 09 13

زايو سيتي – سعيد قدوري

يواصل فريق نهضة زايو لكرة القدم استعداداته لدخول غمار منافسات القسم الوطني الثاني هواة، حيث يعسكر هذه الأيام بمعهد مولاي رشيد بالرباط، بمبادرة من فريق نهضة بركان لكرة القدم، وذلك في إطار الشراكة المبرمة بين الطرفين.

ويوم أمس الثلاثاء، أجرى أشبال المدرب رشيد بغدادي مباراة إعدادية ضد فريق اتحاد يعقوب المنصور بمركز مولاي رشيد، حيث انتهى اللقاء بهزيمة نهضة زايو بثلاثة اهداف مقابل هدفين، في مباراة أشرك خلالها المدربان مجموعة من اللاعبين، وأبان خلالها كافة لاعبي النهضة عن إمكانيات رائعة تبين استعدادهم لخوض منافسات البطولة.

من جهة أخرى؛ تعاقد المكتب المسير لفريق نهضة زايو مع اللاعب أيوب الشرطي، الذي لعب الموسم المنصرم ضمن فريق نهضة بركان الممارس بالقسم الوطني الممتاز، وهو تعاقد يعول عليه الفريق ليكون إضافة قوية من لاعب متمرس وصاحب خبرة مهمة ضمن فرق الصفوة.

وكان اللاعب أيوب الشرطي، البالغ من العمر 26 سنة، قد تعرض لإصابة أبعدته خلال النصف الثاني من الموسم الماضي عن التباري مع نهضة بركان، وبعد تعافيه التحق بصفوف ممثل مدينة زايو من أجل استعادة لياقته وخوض مباريات تنافسية مع فريق يطمح لتحقيق الصعود للقسم الأول هواة.

وفي اتصال لزايوسيتي.نت باللاعب أيوب الشرطي، أكد للموقع أن اختياره تمثيل نهضة زايو جاء لعدة اعتبارات، منها قرب مدينة زايو من بركان، المدينة التي تقطن بها أسرته، حيث قال: “زايو قريبة منا، وبعد جلوسي مع رئيس الفريق، الطاهر خطاري، تبين لي أن مشروعه رائع، وقد حصل لي الشرف أن أمثل فريقا يرأسه شاب له طموح كبير وبعقلية عصرية رائعة، كما أنني لاحظت أنه يبذل قصارى جهده في سبيل الرقي بنتائج فريقه”.

وكان فريقا مولودية وجدة وشباب الريف الحسيمي قد أبديا رغبتهما في التعاقد مع اللاعب أيوب الشرطي، وبهذا الخصوص قال اللاعب: “صحيح أن عدة أندية أرادتني لحمل قميصها، لكنني اود العودة في يوم من الأيام لتمثيل نهضة بركان”.

وفي ذات السياق؛ تعاقد المكتب المسير لنهضة زايو بموازاة التعاقد مع الشرطي مع اللاعب محمد أمين السموني، البالغ من العمر 26 سنة، والذي مثل الموسم المنصرم فريق الفتح الناظوري، كما سبق أن مثل عدة أندية متمرسة ضمن فرق الهواة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.