كيف انهي القلق والتوتر من حياتي بشكل نهائي؟‎ - zaiocity.net | زايوسيتي.نت

كيف انهي القلق والتوتر من حياتي بشكل نهائي؟‎

آخر تحديث : الإثنين 12 فبراير 2018 - 4:19 مساءً
2018 02 12
2018 02 12
بقلم: محمد عنوري
بقلم: محمد عنوري

بقلم: محمد عنوري

ـ1ـ عش في حدود يومك ولا تقلق على المستقبل ، ولا تخش قلة الرزق، فالرزق بيد الله تعالى : ( وفي السماء رزقكم وما توعدون ).

2ــ ذكر نفسك بالثمن الفادح الذي يدفعه جسمك ثمنا للقلق .

3ــ دع التفكير في الماضي ، فإنه لن يعود مهما حاولت .. يقول الرسول عليه السلام : ” وإن أصابك شيء فلا تقل لو أني فعلت كان كذا وكذا ، ولكن قل قدر الله وما شاء فعل ، فإن لو تفتح عمل الشيطان.

4ــ تدبر الحقائق بعناية قبل صنع القرار ، ومتى اتخذت قرارا حصيفا ، أقدم على تنفيذه واستعن بالله ولا تتردد .. وتذكر قول رسول الله عليه السلام : ” إذا سألت فاسأل الله ، وإذا استعنت فاستعن بالله ، واعلم أن الأمة لو اجتمعت على أن ينفعوك بشيء لم ينفعوك إلا بشيء قد كتبه الله لك ، ولو اجتمعوا على أن يضروك بشيء لم يضروك إلا بشيء قد كتبه الله عليك ،رفعت الأقلام وجفت الصحف ” .

5ــ ارض بقضاء الله تعالى وقدره، فالمؤمن لا يخشى مصائب الحياة ، فكل أمره خير .. يقول عليه السلام : ” عجبا لأمر المؤمن إن أمره كله خير ، وليس ذلك لأحد إلا للمؤمن ، إن أصابته سراء شكر فكان خيرا له ، وإن أصابته ضراء صبر فكان خيرا له ” ، ويقول تعالى : ( وعسى أن تكرهوا شيئا وهو خير لكم وعسى أن تحبوا شيئا وهو شر لكم ، والله يعلم وأنتم لا تعلمون ) .

6ــ أحص نعم الله عليك ، بدلا من أن تحصي همومك ومتاعبك . يقول تعالى : ( وإن تعدوا نعمة الله لا تحصوها ) ، واسأل نفسك دوما : هل تستبدل مليون ريال بما تملك ؟ أتبيع عينيك مقابل بليون دولار ، وكم من الثمن ترى يكفيك مقابل يديك أو ساقيك أو أولادك ؟ احسب ثروتك بندا بندا ، ثم اجمع هذه البنود ، وسوف ترى أنها لا تقدر بثمن، يقول شوبنهور : ” ما أقل ما نفكر فيما لدينا ، وما أكثر ما نفكر فيما ينقصنا ” .

7ــ لا تهتم بتوافه الأمور، ولا تجعل صغائر المشاكل تهدم سعادتك ، ولا تسمح لنفسك بالثورة من أجل أشياء تافهة .

8ــ لا تعط الأمور أكثر مما تستحق ، قدر قيمة الشيء ، وأعط كل شيء حقه من الاهتمام .

9ــ استغرق في عملك ، فإذا ساورك القلق أشغل نفسك بما تعمل أو بأمر آخر مفيد ..

10ــ لا تكن أنانيا ، وصب اهتمامك على الآخرين ، واصنع في كل يوم عملا طيبا يرسم الابتسامة على وجه إنسان، يقول عليه السلام : ” أفضل الأعمال أن تدخل على أخيك المؤمن سرورا ، أو تقضي عنه دينا ، أو تطعمه خبزا.

11ــ اجعل عملك خالصا لله تعالى ، ولاتنظر الشكر من أحد . قال عليه السلام : ” إنما الأعمال بالنيات ، وإنما لكل امرئ ما نوى “.

12ــ ركز جهودك في العمل الذي تشعر من أعماقك أنه صواب ، ولا تستمع للوم اللائمين ، وإذا ما وجدت نفسك على خطأ فالتراجع عنه فضيلة .

13ــ احتفظ لنفسك بسجل تدون فيه الأخطاء التي ارتكبتها ،واستحققت النقد من أجلها ، عد إليها من حين لآخر ، لتستخلص منه العبر التي تفيدك في مستقبلك . واعلم أنه من العسير أن تكون على صواب طوال الوقت ولا تستنكف أن تسأل الناس النقد النـزيه الأمين وتقبل نصيحة الراشدين ، فالنبي عليه السلام يقول : ” الدين النصيحة ” .

14ــ لا تفكر في محاولة الاقتصاص من أعدائك، فإن حاولت ذلك أذيت نفسك أكثر مما تؤذي أعداءك . قال تعالى : ( ادفع بالتي هي أحسن فإذا الذي بينك وبينه عداوة كأنه ولي حميم ) ، واكظم غيظك ولا تغضب ،فالله تعالى يمتدح الكاظمين الغيظ والعافين عن الناس . قال تعالى : (والكاظمين الغيظ والعافين عن الناس والله يحب المحسنين )

15ــ حاول أن تغير الأشياء السلبية إلى إيجابية .. ويضرب ديل كارنيجي مثلا فيقول : ” إذا لقيت بين يديك ليمونة مالحة ، فحاول أن تصنع منها شرابا سائغا حلوا ” .. وفكر دوما في السعادة ، واصطنعها لنفسك تجد السعادة ملك يديك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

التعليقاتتعليقان

  • اخي محمد اعجبتني افكارك اتمنى لك التوفيق في الدارين وجازاك الله خيرا