صورة من الزمن الجميل بزايو للبريد القديم وشارع سيدي عثمان

آخر تحديث : الجمعة 3 فبراير 2017 - 9:33 مساءً
2017 02 02
2017 02 03

زايو سيتي.نت :

توصل موقع زايوسيتي.نت بصورة قديمة من صديق الموقع، السيد حسن الجيلالي، يظهر فيها وسط مدينة زايو خلال سنوات قديمة لم يتسنى لنا معرفتها بالضبط. صورة اليوم، تظهر بريد زايو القديم “CORREOS”، حيث تتضح حلته الرائعة، حتى أن من يتذكرونه جيدا، يرون فيه لوحة فنية تم تضييع هندستها عبر هدمها وبناء مقر بريد جديد بنفس المكان، لكن بمواصفات تغيب فيها الجمالية الهندسية. كما يظهر في الصورة شارع سيدي عثمان، حيث لم يكن مبلطا آنذاك، وتحيط بجنباته أشجار التوت التي أصبحت تنقرض شيئا فشيئا من المدينة. فيما يظهر جزء قليل من “بلانسيانا” وهي حافلة شهيرة بالمنطقة، وكان الأهالي يأخذون التذكرة من البريد للتنقل على متنها. أما الوجهين بالصورة، فهما السيدان محمد الجيلالي رحمه الله على يسار الصورة، والشخص الثاني على اليمين من عائلة خنيتي المعروفة بزايو، رحمة الله عليه هو الآخر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

التعليقات9 تعليقات

  • صورة جميلة يوجد فيها المرحوم خنيتي محمود والمرحوم الجلالي امام البريد الذي كنا نختبء تحته لما تكون الشتاءوفي الصيف كذالك كنا نجلس هناك اين هيا قريت زايو التي كانت تبهدلت ياءسفاه لو تركو تلك المءاثر لكان زايو احسن من الءان

  • اين هذا البريد و اين هي تلك الكنيسة الجميلةو اين الحديقة القديمة و اين …مآثر اندثرت و كأن الناس تحارب الاستعمار عند هدم هذه البنايات .

  • رحم الله الفقيدين صحيح أن الصورة تبرز معلمة اثرية تم محو اثرها ومع كامل الأسف لقد تم القضاء على كل المآثر التي تؤرخ لقريتنا واجهات البنايات الحديقة …..

  • الله يرحم خالي محمود الله يرحمه الأخ حسن الجيلالي جزاك الله خيرا

  • شكرآ لمن ساهم في نشر هذه الصورة الجميلة من الزمن الجميل و رحمة الله على من في الصورة شكراً زايو سيتي

  • السلام عليكم

    ياســــــــــــلام : لم تشبع عيني من النظر في هذه الصورة الجميلة يالها من أيام الزمن الجميل وأهله .. يازمـــــــــــــــان ويـا أيــــــــــــــام .. بالفعل كانها لوحة فنان تعبر عن ذاك الزمان .. انها صورة لا تشبع منها عيون الناظرين .. صحيح ان هدم ذاك البريد كان خسارة كبيرة لمدينة زايوا .. رحم الله اولئك الناس الطيبين .. ورحم الله ابائنا واجدادنا وجميع المسلمين آمين .

  • أولا اشكر جزيل الشكر حسن الجيلاني على إحتفاضه بهذه الصورة
    على يمين الصورة: والدي خنيتي محمود و على اليسار السيد محمد الجيلالي رحمهم الله و أسكنهم فسيح جناته

    ( الزمن الجميل )

  • Ya Salam 3la ayam zaman ljamiil