مؤتمر للاستقلاليين يتحول إلى حلبة ملاكمة وتراشق بالكراسي

آخر تحديث : السبت 23 يونيو 2012 - 1:14 مساءً
2012 06 22
2012 06 23

عضو ببرلمان الحزب تتهم زميلة لها باستخدام «شفرة الحلاقة» وتهديدها بالقتل أمام الملأ

تحول المؤتمر الإقليمي لحزب الاستقلال بالرباط، فرع اليوسفية، بالمقر المركزي للحزب مؤخرا إلى حلبة للملاكمة، حيث نشب عراك حاد بالأيدي بين أعضاء حزب الاستقلال،

بحضور المفتش الإقليمي للحزب. اللقاء الذي كان مقررا أن يفضي إلى انتداب المؤتمرين وانتخاب أعضاء المجلس الوطني شهد أحداثا درامية، إذ تبادل أعضاء الحزب عبارات نابية، قبل أن تتحول القاعة إلى ميدان للصراع استعملت فيه اللكمات القوية والرشق بالكراسي. ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد، بل تطورت الأمور إلى التهديد بالقتل بين بعض أعضاء الحزب، الشيء الذي أدى إلى توقف أشغال المؤتمر إلى أجل غير مسمى. وتوقفت أشغال المؤتمر بعد مدة قصيرة من بدايتها بسبب تأجج الخلاف حول الممثلين للحزب في المؤتمر.
في نفس الوقت، وجهت إلهام الوادي، عضو المجلس الوطني لحزب الاستقلال، رسالة إلى عباس الفاسي، الأمين العام للحزب، متهمة فيها إحدى عضوات الحزب باستعمال شفرة للحلاقة وتهديدها بالقتل. وجاء في الرسالة، التي حصلت «المساء» على نسخة منها، أنه «يؤسفني السيد الأمين العام أن أحيطكم علما أنني تعرضت خلال المؤتمر الإقليمي لحزب الاستقلال بالرباط فرع اليوسفية وداخل المركز العام للحزب لأبشع صورة من السلوك الهمجي اللاحضاري وأبسط ما يمكن وصفه به هو سلوك حيواني، من طرف عضوة في الحزب، حيث انهالت علي بالسب والشتم والقذف بالألفاظ النابية والساقطة، ناهيك عن ضربي بالكراسي وحملها للسلاح الأبيض من نوع «رازوار شفرة الحلاقة» لمحاولة الاعتداء بها علي وتهديدي بالقتل أمام دهشة أعضاء المؤتمر واستنكارهم لهذا العمل الهمجي، كما قامت بضرب أختي على مستوى الرجل». وأضافت الرسالة ذاتها أن «عضوة الحزب كانت مرفوقة بمجموعة من البلطجية داخل القاعة ولا علاقة لهم بفرع اليوسفية،  كل هذا لا لشيء سوى لأنني طلبت الإدلاء بكلمتي مثل جميع الأعضاء خلال المؤتمر لأمارس حقي كمناضلة استقلالية وابنة مناضل استقلالي شريف وكعضوة داخل فرع اليوسفية ونائبة كاتب الشبيبة الاستقلالية بالفرع نفسه وعضوة في العديد من التنظيمات الحزبية

المساء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

التعليقات4 تعليقات

  • السلام عليكم من وجهة نظرى ان الاستقلاليين فى عهدهم الاول كان لهم نظرة تفسر معنى كلمة الا ستقلال وهو ان كلمة الاستقلال تعنى الانفصال عن المحتل جغرافيا وسياسيا وافتصاديا واجتماعيا ثم بعد ذلك تغير الحال وتغير هذا المفهوم وصارت كلمة الاستقلاليين تعنى عندهم حزب الاستقلال بمعنى ان المنخرطين فى حزب الا ستقلال هم المعنيون بغض النظر عن كونهم اكان لهم دور ما فى استقلال البلاد اولا ثم اخيرا وفى زماننا صارت كلمة حزب الاستقلال تعنى استقلال كل فرد من افراد الحزب بمصلحته وخدمة افراد اسرته وثرواته لا هم له بحزبه ولا بوطنه وانما همه واستقلاله هو جمع المال والواقع يصدق ذلك وما وقع فى هذا المؤتمر خير دليل على ذلك والله اعلم والسلام عليكم ورحمة الله وارجوا التعليق من الا خوان المهتمين بهذا الشان

  • ce sont les fils et les filles de allal el fassi voilà

  • البلطجية خرجت من رحم حزب الاستقلال.

  • هذا ليس غريبا فهوا شئ عادي في حزب الاستغلال