الإنتخابات والجالية المسلمة

آخر تحديث : الثلاثاء 8 مايو 2012 - 7:21 مساءً
2012 05 08
2012 05 08

في اطار الحملة الإنتخابية لبرلمان ولاية شمال الراين- فستفاليا – كثفت الإتحادات اليمينية المتطرفة من نشاطها المعادي للاسلام والمسلمين

فقد قام ويقوم الحزب اليميني المتطرف والعنصري – برو ان آر في – باستفزاز وتحدي الجالية المسلمة وذلك بعرضه لرسوم مسيئة للنبي محمد عليه السلام  للرسام الدنماركي كورت فسترغارد ورفع شعارات عنصرية ونازية تعبر عن مدى كراهية هؤلاء البشر لكل ما يمت للإسلام بصلة كشعار الحرية بدل الإسلام أو شعار لا لأسلمة المانيا ولا لبناء المساجد

بالإضافة الى كرههم ونبذهم للدين الحنيف نجد أن برنامجهم السياسي كله مبني على المطالبة بتشديد القوانين المنظمة للإقامة ووقف الهجرة وطرد الجالية المسلمة

الحركات المتطرفة وسياساتها العدائية والعدوانية بدأت تجذب المواطنين الذين تنتابهم خيبة أمل منذ فترة طويلة ويعيشون حالة من العزلة السياسية

فسياساتهم المغرضة والحاقدة تجد آذانا صاغية لدى شريحة عريضة من المجتمع الألماني حيث يتم استقطابهم وتنظيمهم داخل صفوفها وايهامهم بأن الأزمات الإجتماعية والإقتصادية انما مصدرها هي الجاليات الأجنبية وخاصة المسلمة

أمام هذا الوضع الخطير وهذه التطورات السياسية السريعة والمتلاحقة يتوجب على المواطن المسلم وبالطبع المواطن المغربي كجزء من هذه الجالية أن يعي الأخطار القادمة والتي لا يمكن التغلب عليها الا بتنظيم الصفوف والمشاركة السياسية الفعالة وتسخير كل الجهود لنكون جميعا كسد منيع ضد طوفان التطرف والعنصرية

ان مصالح الجالية ومستقبل الأجيال القادمة مسؤولية جسيمة ملقاة على عاتقنا جميعا  فمن أجل الحفاظ على المكتسبات وضمان العيش الكريم لابد من النضال السياسي والمشاركة في اللعبة السياسية وتنظيم الصوت الإنتخابي المغربي والمسلم وذلك بالمشاركة الفعالة في الإستحقاقات الوطنية والذهاب الى صناديق الإقتراع من أجل قطع الطريق على التطرف والعنصرية لنبرهن للجميع أننا في مستوى التحديات وأننا مستعدون للمعارك الكبرى والفاصلة في جو يسوده الوعي بالمسؤولية وفي اطار الدستور والقوانين المعمول بها

ان صوتنا الإنتخابي سلاح فتاك اذا أحسنا استخدامه لنكون عنصرا يؤثر ويتأثر ونعيش كجزء من هذا الوطن  همومه من همومنا ونجاحاته هي نجاح لنا جميعا

لهيب التطرف سيحرقنا جميعا ان لم نبادر الآن للمشاركة في العمل السياسي لنكون طرفا في صنع القرار على كل الأصعدة الإقليمي الجهوي والوطني

بون المانيا-  بربوشة أحمد

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

التعليقاتتعليقان

  • victoire triomphale pour le rouge-vert, Röttgen est

    Dans l’élection d’état au début de Rhénanie du Nord-Westphalie SPD et les Verts ont remporté une victoire claire et peut maintenant continuer à gouverner avec une majorité claire. Selon des résultats préliminaires officiels, le SPD a atteint 39,1 pour cent. La CDU est tombée de 26,3 pour cent, l’état Röttgen chef a démissionné. Les Verts est venu à 11,3 pour cent. FDP et les pirates sauté franchir le seuil de cinq pour cent, le Parti de Gauche est là. [Tagesschau)
    النصر المظفر لالاحمر والاخضر، Röttgen غير

    في الانتخابات التي جرت في وقت مبكر من ولاية شمال الراين وستفاليا الحزب الديمقراطي الاشتراكي وحزب الخضر قد حققت انتصارا واضحا ويمكن أن تستمر في الحكم الآن مع أغلبية واضحة. وفقا للنتائج الرسمية الأولية، بلغ 39.1 في المئة الحزب الديمقراطي الاشتراكي. استقال رئيس دولة Röttgen حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي وانخفض من 26.3 في المئة،. وجاء حزب الخضر على 11.3 في المئة. الحزب الديمقراطي الحر والقراصنة قفز مسح حد الخمسة في المئة، وخرج من هناك حزب اليسار .

  • كلامك صحيح أستاذنا و نوافقك عليه، ولكن المشكلة هو أن الحكومة التي علقنا عليها آمالنا حكومة جبانة تخاف من كل جيوب الفساد…..