نشاط بيئي وتربوي بمدرسة كم وهدانة ببني أنصار

آخر تحديث : الأربعاء 11 أبريل 2012 - 5:49 مساءً
2012 04 10
2012 04 11

تقرير اخباري:

لا احد ينكر أن تحقيق  حياة مدرسية يتطلب خلق جو تربوي، اجتماعي، ثقافي، رياضي، بيئي،  وفضاء حيوي داخل المدرسة.

هذا بالفعل ما تحاول مدرسة كم وهدانة الوصول إليه بمجهود كافة المتدخلين  من مؤسسة البنك المغربي للتجارة الخارجية للتربية والبيئة وجمعية الآباء والأمهات  والأطر الإدارية والتربوية والأعوان، والأندية المدرسية الفاعلة. وبالخصوص نادي البيئة الذي يشرف عليه ميلود الحجامي ،والنادي الثقافي والرياضي الذي اسندت مهامه إلى الأستاذ محمد الفني .

تحت شعار: شجرة من كل تلميذ ،شهد يوم السبت 31 مارس 2012 تنظيم صبحية بيئية لغرس 100 شجرة من تنظيم إدارة مدرسة كم وهدانة ببني أنصار وبتنسيق مع جمعية الآباء والأمهات، وتم اختتام النشاط بأنشطة ترفيهية وتربوية من تاطير جمعية الفنون للثقافة لفائدة التلاميذ المشاركين في عملية الغرس.

وقد استحسن الجميع  مثل هذه المبادرة بمؤسساتنا التعليمية ببني أنصار،خاصة أنها تربي في  نفسية التلميذ روح الانتماء إلى المؤسسة.

فتحية صادقة إلى أفراد أسرة التعليم ببني أنصار الغيورين على أبناء الوطن، ومستقبل الوطن. وكذلك نهيب بكافة المتدخلين في قطاع التربية والتكوين بإقليم الناظور السهر على تنفيذ مضمون دليل الحياة المدرسية بمعنى الكلمة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.