أمسية فنية بهيجة لمناضلي الكدش بزايو

آخر تحديث : الخميس 5 أبريل 2012 - 11:51 مساءً
2012 04 05
2012 04 05

زايو سيتي نت – مراسلة خاصة

في اطار الانشطة التي دابت النقابة الوطنية للتعليم على تنظيمها عرف مقر الكنفدرالية الديمقراطية للشغل مساء يوم الخميس 05/04/20121 امسية فنية  بهيجة حضرها مناضلو الكدش وبعض فعاليات المدينة وممثلي المجتمع المدني .

تم افتتاح الامسية بوصلات موسيقية على الة العود من طرف الاستاذ كمال السعيدي رئيس نادي التربية الموسيقية بدار الشباب

تلاه بعد ذلك الشاعر الواعد مراد المعلاوي الذي اتحف الحاضرين باربع قصائد هي :

* الشاعر و  المدينة .

* اقسى الولاة .

* وراء الجميلات .

* الاقبض على العزف المنفلت .

اختتم قراءاته بقصيدة امتزج بين ثناياها السياسة بالغزل للشاعر عبد السلام بوحجر .

ثم بنعمرو ميعاد احد المناضلين السكريين القدامى وزجال المدينة الذي نال حضا كبيرا من التصفيق على اعتبار ان الزجل اقرب الى وجدان المستمع بدا ب

“الديك اقاقي “

ف ” حتى لين “

ثم ” رحالة “

ثم ” السر باح “

وتحت الحاح المنشط وبطلب من بعض الحاضرين اختتم  قراءته الزجلية ب ” خبر عاجل ” حيث التهكم  من الهروب التاريخي لرئيس تونس بنعلي .

ثم جاء دور الطفلتين كوثر حبجاوي وبشرى جوهري اللتان اتحفتا الحاضرين بفاصل موسيقي : الخير والشر

الا ان وصلة الاستاذ مولاي الحسن بوحامدي جعلت القاعة تهتز تصفيقا حيث الشيخ امام جعلت المستمع يتذكر زمن الجامعة مع الشيخ امام .

واختتمت الامسية بقراءة شعرية للاستاذ ومنشط الامسية الزبير خياط بقصيدته الرائعة وهي مهداة للمراة بصفتها اما واختا وبنتا وزوجة ” اليك سيدتي “

ونشير ان مقر الكدش سبق ان احتضن خلال هذا الاسبوع يوم 03/04/2012 مسرحية تحت عنوان ” بيني وبينك ” سيتم تنظيم مائدة لمناقشة مضمونها .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.