حقيقة مقتل القذافي التي غطت عليها الجزيرة والعربية

آخر تحديث : الثلاثاء 25 أكتوبر 2011 - 7:44 مساءً
2011 10 23
2011 10 25

 

جـــلال  المغــربي

jalalmaghribi@hotmail.com

 

طبل الكثيرون بما أسموه بثوار ليبيا مع أنه لو ظل أولئك الثوار لوحدهم مع القدافي لما إستطاعوا أن يصلوا إلى طرابلس فما بالك القبض على القدافي ،دخل الثوار لطرابلس لمساعدة قوات برية من جنود أمريكا وفرنسا وحلف الناتو ..تمكنوا من العاصمة ،بالرغم من كون دخولهم العاصمة لم يكن وقت الإعلان عنه في قناة الجزيرة ،بل كان الدخول المعلن مجرد تمثيلية تمت بإستوديوهات قطر فيما جنود الحلف أخــذوا كامل وقتهم حتى هيئوا أرضية الدخول ،وقد عات الجنود الأمريكان فسادا في أهالي طرابلس حينها…

الشئ ذاته تم بعد أن قهر القدافي الثوار بخططه الحربية ،فلم ترغب وزيرة الخارجية (هيلاري كلنتون) أن تعيد سيناريو( جورج دابليو بوش ) في العراق وتترك القدافي إلى حين حلول عيد الأضحى مما ستتلقى غضب الشعوب العربية وتجعل من القدافي بطلا في عيون الشعوب..حينها تحركت الألة الأمريكية وبمباركة حلف الناتو ..ذكرت مصادر موثوقة بأن هيلاري جاءت لطرابلس  قبل مقتل القدافي  وجاءت بطائرة عسكرية محملة بألات المسح وبالخبراء وأجهزت الكشف فحددوا موقع تواجد القدافي حينها تركت جنود فرنسيين وإيطاليين يؤمنون عدم هروب القدافي ،عادت كلنتون للبيت الأبيض وعقدت مؤتمرا صحافيا وحينما سألها أحد مراسلي شبكة CNN  هل تأيدين قتل القدافي قالت السيدة الوزيرة قائدة الثورة الليبية :هذا أفيد ..لابد من إنهاء حكم القدافي وقتله ..كانت تلك الكلمات إشارة للجنود الفرنسيين والإيطاليين لبدأ عملية إنهاء اللعبة ،القدافي تلقى مكالمة من سوريا قبيل بدأ العملية مكالمة تخبره بكونه مراقب وعليه ترك المكان فورا ..القدافي وإبنه المعتصم ومن معه تلقوا الإشارة وخطوا خطة الهروب حينها كان الوقت قد أدركهم ،خرجت قافلة القدافي متجهة للصحراء لكن طائرة بلا طيار كانت لهم بالمرصاد مما جعل القدافي ومن معه ينجون بأعجوبة من القصف متجهين لمكان الإختباء..وقتها كان الجنود الفرنسيين والإيطاليين وجنود من CAI يلبسون لباس الثوار ومعهم بعض الليبيين العارفين بالخطة فتم تطويق القدافي ،مما أعاد بنا الذاكرة إلى نفس الطريقة التي تم تطويق عمر المختار من طرف الإيطاليين..الثوار كانوا يرغبون في الإبقاء على القدافي حيا لكن إشارة كلنتون كانت النقطة التي جعلت الجنود الفرنسيين والإيطاليين يطلقون عليه الرصاص في الحين ،لأن بقاءه حيا سوف يكشف الكثير مما لاترغب أمريكا ولا حلفاؤها كشفه  ،وستظل لعبة هروب سيف الإسلام اللعبة التي ستجعل أمريكا تستخدمها إلا أن تطمئن بأن ليبيا صارت في قبضتها … فمهما كان طغيان القدافي كان على من طبلوا وجعلوا أنفسهم أبطالا طبعا أبطال برعاية أمريكية ،فهم قتلوا ديكتاتور ونصبوا أكبر ديكتاتور ،فليبيا بخيراتها سيتم تقسيمها طبعا ليس على الثوار بل على الدول التي جاءت من الجوار ،ومهما فعل القدافي كان عليهم أن يراعوا الله في جثمانه ولايتركوه فرجة لمن هب وذب وكأن أمريكا لم تكفيها شماتتها من العرب والمسلمين خصوصا حينما قامت بإعدام عميلها صدام حسين فهاهي تعيد الكرة ولكن بأيادي ليبية ..قناة الجزيرة وقناة العربية قامتا برعاية الخطة في الخفاء ووجهت الرأي العربي لجهة فيما تركتا الحقيقة لدى البانتكون والبيت الأبيض … فإفرحوا أيها الثوار قليلا فالبكاء قادم لامحالة  …وأسباب البكاء كثيرة أهمها:

 

كون الأمريكي يعرف التناقضات التي تحكم الشعب الليبي وبكل اطيافه لعدة أسباب منها أخطاء النظام السابق بالتعاطي مع الشعب الليبي بالمساواة, وهذا أدى الى تعميق الكراهية بين عدة مناطق في ليبيا ومنها على سبيل المثال  مدينة مصراتة.

والسبب  الأهم فإن أمريكا تعرف أن هذا البلد قائم على العشائر والقبلية, ونحن نعلم أن العقيد ينتمي الى قبيلة تعتبر من  القبائل الكبيرة والمؤثرة في ليبيا وهي قبيلة ( القذاذفة ) والتي لها علاقات واتفاقيات مع بعض القبائل الليبية الاصيلة, وبالتالي فإن  من عادات العرب الاقحاح عدم ترك الثأر, وخاصة إذا كان القتل بهذه الطريقة التي تم فيها قتل القذافي ومن هنا الويلات المتحدة الأمريكيه تعرف أنها بهذه الطريقة تكون قد أدخلت البلاد بحرب أهلية وإغراقها بالفوضى الخلاقة  وبنفس الطريقة التي أتبعوها في العراق, وبطبيعة الحال فإن الأمريكي سيعمم هذه الطريقة على كل الدول العربية المجاورة والغير مجاورة لدولة الكيان اليهودي, من سوريا الى مصر الى الاردن والسعودية ليست ببعيدة  وبنفس الوقت يجب أن لا ننسى  الموقع الاستراتيجي للدولة الليبية في المدخل …… الافريقي وهو المدخل الاقتصادي المهم لأمريكا و دولة الكيان اليهودي وهذا هو المطلوب  وطبعا هذا استتباعآ لما جرى من تقسيم للسودان ايضآ والقاهرة ليست ببعيدة عن ذلك .

اخيرآ  فمن العدالة الدولية ومن شرعة حقوق الانسان  تقديم وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون للعدالة الدولية لتحاكم عن تلك الجريمة التي تتحملها شخصيآ بعد الأمر العسكري الذي اصدرته, بإعدام العقيد معمر القذافي كان عليها تركه حيا للمحاكمة،  وهنا اتحدث من منطلق القانون الدولي  وبالعدالة الإنسانية ,وهنا السؤال اين دعاة حقوق الانسان في هذا العالم ؟

اخيرآ يجب التنويه اننا لسنا مع ما اقترفه العقيد القذافي ضد الشعب الليبي إن وجد من ظلم وقتل وعدم مساواة .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

التعليقات13 تعليق

  • هذه القصص مجرد خرافات فبصفتي إباضي من الجزائر ولاية غرداية أساند ليبيا و الثوار وأتمنى لهم النجاح في شتى المجالات لتنفع الأمة الإسلامية

  • dar dar zanga zanga galha l9adafi walikin maskin ma3rafch ila hwa li 9albo 3lih zanga zanga dar dar 7ata l9awah f 9ados

  • نحن لن نستسلم ننتصر او نموت

  • السلام عليك اخي و صديق لحاج محمد البالي لن ننسى تلك الايام التي كنا لن نخرج من الملعب حت تمر علينا سعات ونحنو نلعب الكرة كم اتذكرجيدا الاصدقاى منهم احمدصديق جلط محمد لمرني براهيم لمريظ نردين انهاري اعمر انهاري علب محمد اعلي ولد الحسين كرتي حسن اولاد حمادلرك منهم المرحوم محمود ومرحوم حسن لعلوي والمرحوم ولد حن والمرحوم سي احمد والمرحم مزيان والمرحم عزيز لمرن ويسمحوا لي اصدقائ الي لماذكرهم ليضيق الوقت الي مرة اخرى وتقبل مني اخي وصديق العزيز الحاج محمد البال لن انساك كلم مريت امام الدر اتذكرك كانك موجد امامي وشكرا لخضر منصور وصديق لحيان محمد

  • ولن ترضى عنك اليهود ولاالنصارى حتى تتبع ملتهم

  • اللهم اضرب الضلمين بالضلمين واخرجنا من بين ايديهم سالمين…………..اميييييييييييييييييييييييييييين……………………………………ر

  • yamkan katfaraj f aflam lamrikiya bzaf men tma khdit had lkhayal lwasi3 asi jalal .chno howa dalil 3la had lhdra dyalak ?
    bach hna nkadbo l3alam kaml onti9ok nta
    o bayna 9awsayn atowar day3o sora dyalhom mnin 9tlo l9dafi b had tari9a
    hada kaydal 3la anna l9adafi howa li ysla7 ldok namadij dyal nas bach yhkamhom
    rah rassol salla llaho 3alayhi wasalam kaygol

  • لماذا كل هذا الكلام على ذلك الجرذ؟لماذا الاصرار على جعله بطلا ؟

  • شكرا لصاحب المقال على تحليله القيم , إلا انه لي ملاحظة حول مسألة القبلية و الثأر
    فأقول ان الراجح هو عدم دخول ليبيا في صراع قبلي ثأري لأن هذا مستبعد جدا , خصوصا و أن الذي يجب الثأر منه هو دولة , و لو صحت هذه النقطة , فلما لم نرى ثأر قبيلة صدام حسين من الأمريكان و علائهم ,
    المشكلة ان القذافي ليس له فكر مميز قد ياسر فئة كبيرة من الشعب , و القذافي في السنوات الاخير كان رمزا للعمالة للغرب و تطبيق اجندته في المنطقة , و هذا عكس صدام حسين الذي كان ينتمي لفكر أسر فئة كبيرة من الشعب العراقي و و كان في سنواته العشر الاخير رمزا لمقاومة التدخل الصهيوصليبي في نظر فئة عريضة من الشعب العراقي و العربي , و المتتبع للشأن العراقي يجد ان من يثأر لصدام ليسوا ممن تربطهم به علاقة قبلية و لكن الذين يثارون له هم من تربطهم بصدام حسين روابط أيديولوجية و على راسهم جبهة الجهاد و التحرير و الخلاص الوطني بقيادة الفريق إبراهيم عزة الدين الدوري التي لها عمليات عسكرية كثيرة ضد الامريكان
    و كما ذكر صاحب المقال ان لا مصلحة للغرب و لا للمجلس الوطني الليبي في البقاء على حياة معمر القذافي و محاكمته , لأنه سوف يفضح المستور المتمثل في كشف التنسيق الامني بينه و بين الإستخبارات الامريكية في ملاحقة المعارضة الإسلامية في ليبيا و التي تمخض عنها اعتقال ابرز قادة الجماعة الإسلامية المقاتلة امثال عبد الحكيم بلحاج في ماليزيا و ابو المنذر الساعدي في هونكونغ و ابن الشيخ الليبي في باكستان و غيرهم الكثير , زيادة على فضح بعض قيادات المجلس الوطني الليبي الذين كانوا احد ابرز رؤوس نظام معر القذافي امثال رئيس المجلس الوطني مصطفى عبد الجليل الذي كان يجغل وزيرا للعدل و عبد الرحمن شلغم الذي كان وزيرا لخارجية نظام معمر القذافي
    و في النهاية اقول لا يجب ان نحمل كل الثوار وزر بعضهم

  • sir a khali ach binak o bin ta7lil sob7an lah ka tabriw tkhalfo ara2ye meme ykon sa7i7 lah yar7am lmojahidin min towar o yanssar towar al a7rar

    • صاحب ألتحليل على صواب .. هذه ليست بثورات هذه مجرد إستهداف لمصادر ألطاقة . أما ألشعب ألمصري ولا ألتونسي ولا ألسوري ول ألليبي لا ناقة لهم ولا جمل في هذه ألتحولات . لكن ألموضوع طويل وفيه ألكثير مما يقال لكن ليس لأمثالك لانك ربما تنتمي للعدل و… أو لحركة 20فبراير

  • نشكرك على الإستنتاج و التحليل القيم المنبثق من غيرتك على الموروث الديني و الثقافي لأمتنا ولكن مرحبا بكلنتون لمساعدتنا من أجل القضاء على الديكتاتوريات و الطغاة و إن كان على مصالحنا و خيراتنا ، نفضلها على أبناء جلدتنا الذين نخروا مواطنيهم نخرا حتى أصبح الكل يبحث عن عالم و حضارة كلنتنون و لو على حساب وهويته هربا من نهقات و سياسات هؤلاء

  • ღ♥ღ الحمد لله الذي صدق وعده ونصر عبده وهزم الأحزاب وحده ღ♥ღ

    ما شـــــــــــــــاء الله عليكم … ثــــــــوار وابطال ليبيا الحر