شباب مناهضون للفبرايريين يهاجمون مقر جريدة أخبار اليوم

آخر تحديث : الثلاثاء 11 أكتوبر 2011 - 5:31 مساءً
2011 10 09
2011 10 11

زايوسيتي

نظم مجموعة من الشباب المناهضين لحركة 20 فبراير صباح يومه الاحد 9 اكتوبر 2011 ، وقفة احتجاجية بالقرب من مقر جريدة اخبار اليوم بالدار البيضاء، متهمينها بتزيف الحقائق ونعتها لهم بالبلطجية ، وفي اول رد لمدير الجريدة اعتبر هذا السلوك الفريد من نوعه بادرة خطيرة تتطلب معاقبة  الذي سخر هؤلاء للتشويه على الحقل الإعلامي . وأضاف بأن الخط التحريري للجريدة واضح .

من جانب آخر  سجل المحتجون إستياءهم من هذا السلوك الارعن لجريدة تدعي في جوهرها الاستقلالية و قد صرح المحتجون أنهم لن يتنازلو عن حقهم القانوني في متابعة الجريدة  و تقديم شكاية ضد الصحفي الذي وقع على المقال و مدير نشر الجريدة لدى الوكيل العام للملك من اجل رد الاعتدار لهم و جبر الضرر الذي لحق بالشباب الحركي الذي مازال في بداية حياته السياسية و تحاول الجريدة قمع صوته خدمة لاجندة أجنبية و إكراميات الامير هشام الذي إغتنى بوعشرين منها فقط من أجل زرع اللاستقرار و الفوضى في الوطن، ورددوا شعارات بأن جريدة أخبار اليوم تزيف الحقائق و تتأمر على الشعب المغربي كما  أنهم سيقومون بترجمة المقالات الى اللغة الانجليزية ليقوموا بارسالها الى منظمات صحفية دولية يسجلون فيها مخالفة الجريدة لقانون الصحافة و حقوق الانسان و حرية التعبير لفضح هذه الجريدة المتطرفة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.