لجنة ضحايا عمارة بوداس تصدر بلاغا الى الرأي العام والوطني

آخر تحديث : الجمعة 30 سبتمبر 2011 - 7:12 مساءً
2011 09 30
2011 09 30

لجنة ضحايا عمارة بوداس الناظور في :29/09/2011

الناظـــــــــــور

بلاغ الى الراي العام المحلي والوطني

 

على خلفية قرار الاجبار على التنفيذ واستعمال القوة العمومية الذي طال يوم الاثنين 26/09/2011  احد سكان عمارة بوداس رقم 80 الواقعة بشارع سيدي محمد وسط مدينة الناظور وانتهى بطرده ورمي اثاثه للشارع  بالرغم من ان الحكم موضوع التنفيذ تم نقضه وفي الاجال القانونية ولا زال مجلس النقض لم يصدر قراره بعد .

وبناءا على ان قرار الافراغ لا يستهدف المعني بالتنفيذ وحده ، بل يعني جميع السكان والتجار الذين يكترون شققا ومحلات بالعمارة ولمدة طويلة منها من تعود لسنة 1986 مع العلم ان الذي يتم لفائدته التنفيذ صاحب العمارة المدعو بوداس كان قد اشتراها في المزاد العلني والناس فيها سكان على وجه الكراء .

عقد سكان العمارة يوم الاربعاء 28/09/2011 على الساعة والنصف مساءا مباشرة بعد انتهاء الوقفة الاحتجاجية التي انطلقت عفوية وحضيت بمآزرة واسعة من المواطنين كرد فعل عن اعتقال عضوين من اعظاء اللجنة وسكان العمارة اجتماعا بحضور الهيئة المغربية لحقوق الانسان ، تداولوا فيما بينهم الوضع المأساوي الذي انتهى اليه مصيرهم  جراء قرار افراغ شقق العمارة وطرد ساكنتها وتجارها ورمي اثاثهم وممتلكاتهم على الشارع فقرروا بالاجماع ما يلي  :

1-   اعلان تشكيل لجنة ضحايا عمارة بوداس وتعيين محمد ممثل منسقا ، ورشيد عليلو نائبا له ، ادريس الصنهاجي مقررا وعلي الوطواط نائبا له ، السهلي طنوب امينا ونائبا له الصالحي عبد الناجي .

ومن منطلق القناعة بان الملف يثير العديد من الاسئلة القانونية ويفترض بالضرورة مراعات الابعاد الاجتماعية لضحايا حقوق الانسان والحق في التعويض عن الضرر. تعلن اللجنة ضحايا سكان عمارة بوداس للراي العام المحلي والوطني مايلي :

1-   استنكارها اعمال العنف بكل اشكاله.

2-   استياءها الشديد اعتقال ساكني العمارة – على الوطواط وادريس الصنهاجي – ليلة 28/09/2011 واحالتهما صباح  اليوم الموالي على محكمة الاستئناف بتهم مغرضة ودعوتها الافراج  الفوري عنهما دون قيد او شرط.

3-   تضامنها المطلق واللامشروط مع المعتقلين وتحميلها المسؤولية الى السلطات المحلية بالناظوروالقضائية اساسا في ما ستؤول اليه قضية ضحايا عمارة بوداس.

4-   تشبثهاا بكافة حقوق ساكنة عمارة بوداس واعتبارها : قطع التيار الكهربائي والماء عن شقق العمارة والتهديد من اجل تهجير سكانها منبوذ مرفوض وانخراط  صاحب العمارة وبعض اعوانه في رمي ممتلكات الساكنة واثاثها على الشارع قمة العبث بالقانون ونموذج الاستهتار ولن يزيد سكان العمارة الا اصرارا وعزما لانهم وحدهم يعرفون قصة عمارة بوداس ومحنتهم معها .

5-   عزمها خوض معركة الكرامة من اجل الحق في التعويض وجبر الضرر واستعدادها لكل الاشكال الاحتجاجية المفتوحة .

ومن ثم تدعو اللجنة الفعاليات المحلية والاطارات السياسية والحقوقية والجمعوية الى  دعم نضالات سكان العمارة من اجل فضح اساليب المناورة والاستغلال السيئ للقانون من اجل تبديد حقوق الافراد والجماعات .

 

عن لجنة ضحايا عمارة بوداس

المنسق : محمد ممثل

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.