جماعة بني سيدال الجبل..الفقر والعزلة

آخر تحديث : الثلاثاء 23 أغسطس 2011 - 3:56 مساءً
2011 08 23
2011 08 23

 

جماعة بني سيدال الجبل قيادة بني سيدال دائرة قلعية عمالة إقليم الناظور

الفقر والعزلة وانعدام المسالك القروية يؤدي بالأطفال إلى الانقطاع عن الدراسة

بات في حكم المؤكد أن الوضعية الطرقية الكارثية والصعبة وهي عبارة عن المسالك القروية بمنطقة جبل بني سيدال التابعة إداريا لجماعة بني سيدال الجبل أصبحت تشكل تهديدا حقيقيا على جميع التلاميذ الذين يواصلون دراستهم لكي ينقطعوا عن فصولهم بصفة نهائية نظرا لبعد المسافة الفاصلة بين بيوتهم ومدارسهم في مركز الجماعة وبعض المدن المجاورة كازغنغن وجعدار والناظور بالإضافة إلى كل هذا ينضاف مشكل انعدام المواصلات والتي غالبا ما تختفي بسبب الوضع الطرقي الكارثي الذي يستحيل على كافة العربات المتواجدة بالمنطقة وعلى قلتها استعماله من جراء استحالة السير فيه دون إلحاق الأضرار بالعربة

التي تقل عامة سكان المنطقة النائية والفقيرة

وهكذا نجد كل سنة العديد من الأطفال التلاميذ ينقطعون عن الدراسة نتيجة للوضع الطرقي الهش والكارثي بالمنطقة. ناهيك عن الفقر الذي يعاني منه معظم العائلات بالمنطقة والتي لا يكون في وسعها ضمان استمرارية أطفالهم في الدراسة نظرا لازدياد مصاريف متطلبات الحياة العادية عند الأهالي ببني سيدال الجبل

وقد أصبح لزاما على حكومة محمد السادس أن تولي أهمية عظمى لهذه المنطقة المنكوبة من كافة المتطلبات العادية للمواطن المغلوب على أمره في ظل دستور جديد وانتخابات جديدة مرتقبة يمكن أن تجعل المواطن يعزف عليها بصفة نهائية إذا لم تبالي الحكومة بمعاناته الحقيقية

عبد الصمد السقالي

0678345670 assakali@hotmail.fr

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.