وفاة المطرب الشعبي حسن الاسمر اثر ازمة قلبية

آخر تحديث : الأحد 7 أغسطس 2011 - 10:58 مساءً
2011 08 07
2011 08 07

 

أ ف ب

اعلنت عائلة المطرب الشعبي حسن الاسمر وفاته اثر ازمة قلبية مفاجئة عن عمر يناهز 52 عاما، بعدما قدم عدد من الاغاني الشعبية التي لقيت اقبالا جماهيريا الى جانب مشاركته في عدد من الافلام والمسرحيات والمسلسلات التلفزيونة.

ولد الاسمر في العام 1959 في حي العباسية في القاهرة، وتعود اصوله الى محافظة قنا في الصعيد. وقد اشتهر في عالم الغناء منتصف الثمانينات اثر انطفاء اسطورة الغناء الشعبي في ذلك الوقت احمد عدوية بعد تعرضه لحادث.

واشتهر حسن الأسمر بمجموعة من الاغنيات التي رددها المصريون بينها “كتاب حياتي يا عين” و”مش حسيبك” و”توهان توهان” و”متشكرين” و”اعملك ايه حيرتني” و”اتخدعنا”.

واصدر عددا من الالبومات الغنائية على مدى مسيرته الفنية، منها “موال عمري” و”تاجر الصبر” و”على فين يا هوى”. أما آخر إصداراته فكان “قولولو”.

قدم خلال حياته الفنية ما يقارب 37 مشاركة في بطولة فيلم ومسلسل تلفزيوني ومسرحية، من بينها مسلسلات “اربيسك” و”قمر” و”اللؤلؤ المنثور” و”الخواف” و”غابت الشمس ولم يظهر القمر” و”إمبرطورية الشر” و”رزق العجلاتي” و”يوميات زكي الناصح” و”الزنكلوني”.

أما المسرحيات فنذكر “باللو باللو” و”قشطة” و”جمري يا جمري” و”قديمة اللعب غيرها” و”حسن ابو علي” و”لا لا يا سي زكي”.

وفي السينما شارك في افلام “المشاغبات فى خطر” و”انقلاب” و”طابونة حمزة” و”بهوات اخر زمن” و”علي” و”امرأة مع الشيطان” و”امبراطورية الشر” وامرأة وخمسة رجال” و”ليلة ساخنة” و”اللص والثعلب” و”زيارة السيد الرئيس” و”انغام الغريب” و”صراع الحسناوات” و”بوابة ابليس” و”عيون الصقر” و”الراقصة والحانوتي”.

وكان حسن الاسمر قد اعلن قبل ايام من وفاته بانه وعدد كبير من اهالي العباسية سيتقدمون بدعوى قضائية ضد حركة 6 ابريل اثر التظاهرة التي دعت لها الحركة مع حركات اخرى احتجاجا على المماطلة في تلبية مطالب الثورة من قبل المجلس العسكري. وقد قامت قوات الشرطة العسكرية والامن المركزي والبلطجية بتفريق التظاهرة والاعتداء على المتظاهرين مما تسبب بوقوع مئات الاصابات الى جانب استشهاد احد المتظاهرين.

وقد اتهم حسن الاسمر المتظاهرين بانهم “بلطجية

كناب حياتي ياعين أغنية أشتهر بها حسن الاسمر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.