هزيمة قاسية لمنتخب الجزائر برباعية نظيفة من المغرب وجريدة الشروق الجزائرية تعتبر الهزيمة فضيحة ” فيديو الأهداف ”

آخر تحديث : الإثنين 6 يونيو 2011 - 6:26 مساءً
2011 06 04
2011 06 06

انتهت منذ قليل مباراة منتخب المغرب والجزائر والتى انتهت بفوز مستحق للمنتخب المغربى باربعة اهداف نظيفة فى التصفيات المؤهلة لكاس امم افريقيا المباراة كانت قمة الروعه بالنسبة لفريق المغرب اما المنتخب الجزائرى لم يكن على المستوى المطلوب منه ليفوز المغرب بثلاث نقاط نظيفة ويصل الى سبع نقاط ويتصدر مجموعته ويقف المنتخب الجزائرى على رصيد 4 نقاط رويترز سجل المدافع مهدي بنعطية هدفا وصنع هدفين ليقود المغرب لفوز كبير على الجزائر بأربعة أهداف مقابل لا شيء وتصدر المجموعة الرابعة في التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الإفريقية لكرة القدم 2012 يوم السبت.

وثأر المغرب بذلك لهزيمته في مارس الماضي أمام الجزائر في عنابة وأصبح في وضع جيد لبلوغ كأس الأمم الإفريقية التي أحرز لقبها مرة واحدة في 1976.

وارتقى المغرب الذي لعب أمام حشد كبير من مشجعيه باستاد مراكش الجديد لصدارة المجموعة الرابعة برصيد سبع نقاط من أربع مباريات وينتظر الآن نتيجة المباراة الأخرى في المجموعة بين إفريقيا الوسطى وتنزانيا ولكل منهما أربع نقاط.

وبقي رصيد الجزائر التي أصبحت مهددة بالغياب عن البطولة التي بلغت الدور قبل النهائي فيها العام الماضي عند أربع نقاط.

وافتتح بنعطية مدافع اودينيزي الايطالي التسجيل للمغرب بعد 26 دقيقة عندما وضع الكرة في شباك رايس مبولحي حارس الجزائر من مدى قريب بعد ركلة ركنية.

وأنهى بنعطية انطلاقة رائعة من وسط ملعب المغرب بتمريرة بينية إلى مروان الشماخ مهاجم ارسنال الانجليزي الذي وضع حدا لصيامه عن التهديف بالهدف الثاني لأصحاب الأرض في الدقيقة 39.

وواصل “أسود الأطلس” فرض سيطرة مطلقة على اللعب في الشوط الثاني في ظل تقديم الجزائر التي شاركت في نهائيات كأس العالم 2010 لعرض ضعيف وعزز يوسف حجي الحصيلة بإحرازه الهدف الثالث في الدقيقة 60 بعد تمريرة بالرأس من بنعطية وضعت زميله لاعب نانسي الفرنسي في وضع انفراد.

وزاد أسامة السعيدي من معاناة الفريق الجزائري ومدربا عبد الحق بن شيخة عندما تلاعب بالدفاع قبل أن يسدد الكرة بثقة من بين قدمي الحارس مبولحي في الدقيقة 69 محرزا الهدف الرابع.

جريدة الشروق الجزائرية تعتبر الهزيمة فضيحة

الجولة الرابعة من التصفيات المؤهلة لكأس أمم إفريقيا 2012:

المغرب 4 الجزائر 0 الفضيحة…

سقط المنتخب الوطني لكرة القدم سقوطا مدويا، ليلة أمس، بمراكش، عقب الهزيمة الساحقة والمخزية التي تلقاها، أمام نظيره المغربي برباعية نظيفة، في مباراة خسرها “الخضر” على كل المستويات، واستحق المدرب عبد الحق بن شيخة بدون منازع لقب “المدرب الفاشل”، بعدما مرغ سمعة الجزائر في التراب، تاركا لمسة عار ـ لن تمحى أبدا من تاريخ الكرة الجزائرية ـ على تشكيلة منهارة، دخلت في سبات عميق ولم تستيقظ بعد، من حلم مشاركتها في مونديال جنوب إفريقيا. وفقد “الخضر” بعد هذه الهزيمة حظوظهم في التأهل إلى نهائيات كأس أمم إفريقيا 2012 بالغابون وغينيا الاستوائية، حيث لا زالوا يقبعون في المرتبة الرابعة والأخيرة من المجموعة الرابعة برصيد 4 نقاط، وبفارق سلبي وصل إلى -5 أهداف كاملة.

عرفت المرحة الأولى من المباراة، سيطرة نسبية للمنتخب المغربي، الذي تمكن من حسمهما لصالحه بثنائية نظيفة، بالرغم من أن بداية الشوط الأول عرف دخولا قويا لـ”الخضر”، الذين حاولوا الضغط على الخصم.

وكانت أول فرصة في الدقيقة الأولى من طرف كريم زياني، الذي نفذ مخالفة مباشرة، لكن المدافع بن عطية أخرج الكرة إلى التماس، ومرر زياني ناحية الهجوم في الدقيقة الثالثة، لكن كرته مرت جانبية، ورد المغاربة في الدقيقة الرابعة بواسطة حسين خرجة، الذي نقذ مخالفة مباشرة، لكن كرته مرت خارج اطار مرمى الحارس مبولحي، وفي الدقيقة الخامسة، سدد الشماخ كرة رأسية بعد فتحة من زميله السعيدي، لكن الحارس مبولحي تصدى لها، ومرر قادير في الدقيقة الثامنة كرة داخل منطقة الـ18 مترا للمنتخب المغربي، لكن لا أحد كان في استقبال الكرة، وحصل المغاربة على ركنيتين في الدقيقتين العاشرة والحادية عشر، لكنهما لم تشكلا خطرا على مبولحي، وشهد الربع ساعة الثاني من الشوط الأول محاولات عقيمة من المنتخبين، مع تفوق طفيف للاعبي المنتخب الجزائري، الذين حاولوا الضغط على المنافس، قبل أن يباغت المدافع مهدي بن عطية دفاع المنتخب الجزائري، حيث سجل الهدف الأول في الدقيقة 26، إثر ركنية، حيث انفلت بن عطية من رقابة عنتر يحيى، مسجلا الهدف بقدمه اليمنى، وتوالى الضغط المغربي الرهيب على دفاع “الخضر”، حيث تصدى مبولحي لمحاولة خطيرة من انفراد للسعيدي في الدقيقة 27، وكاد حاجي أن يضاعف النتيجة في الدقيقة 32، حيث سدد كرة بالعقب تصدى لها مبولحي اثر مخالفة من حسين خرجة، وفي الدقيقة 38، خادع مروان الشماخ الدفاع الجزائري، مسجلا الهدف الثاني، حيث تلقى تمريرة متقنة من بن عطية من وسط الميدان، وانفلت من المراقبة وسدد من خط منطقة الـ18 مترا، مباغتا الحارس مبولحي، وبالرغم من رد الفعل القوي من جانب الخضر في باقي أطوار المرحلة الأولى، إلا أن ذلك لم يثمر، حيث تصدى الحارس المياغري بأعجوبة للكرة القوية التي سددها مصباح في الدقيقة 40، ثم رد القائم في الدقيقة 43 الكرة الرأسية لرفيق جبور، قبل أن ينتهي الشوط الأول بتفوق المغاربة بهدفين دون مقابل.

شهد الشوط الثاني انهيارا كبيرا للتشكيلة الوطنية، التي تلقت هدفين آخرين بطريقة ساذجة للغاية، وبالرغم من أن المدرب عبد الحق بن شيخة أجرى تغييرين في بداية المرحلة الثانية، بإقحام كريم مطمور ورياض بودبوز، مكان حسان يبدة وفؤاد قادير، إلا أن ذلك لم يجد نفعا، وبعد بداية قوية للمغاربة، تمكن يوسف حاجي من تسجيل الهدف الثالث في الدقيقة 61، إثر انفلاته من المراقبة، حيث وجد نفسه وحيدا مع الحارس رايس مبولحي، وسدد في الزاوية اليسرى، وسط غياب تام للدفاع، وأخلط هذا الهدف أوراق التشكيلة الوطنية، التي لم تكتف بعد الرد، ولكنها تلقت هدفا رابعا وقاتلا في الدقيقة 68، من طرف أسامة السعيدي، الذي تلاعب بالدفاع والحارس مبولحي، وسجل هدفا من زاوية صعبة للغاية، وأنقذ الحارس مبولحي “الخضر” من هدف خامس، بعد تصديه لانفراد من المهاجم أسامة السعيدي، وواصل لاعبو المنتخب المغربي عزفهم المنفرد، حيث سيطروا بالطول والعرض على مجريات اللعب، وضيع البديل يوسف العربي هدفا محققا في الدقيقة 88، بعد أن أخطأ التسديد، بالرغم من أنه كان في وصعبة جيدة، وأنقذ مبولحي مرماه من هدف محقق في الدقيقة 89، بعد تصديه للكرة القوية التي سددها البديل الآخر لمبارك بوصوفة.

وأضاف الحكم الايفواري 5 دقائق كاملة كوقت بدل ضائع، لكنها لم تأت بجديد، حيث واصل المغاربة سيطرتهم على مجريات اللقاء، مقابل محاولات عقيمة من جانب المنتخب الوطني.

هنيئا لأسود الأطلس…وألف تحية وتقدير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

التعليقات7 تعليقات

  • chof min dagina alzazair 4 0 ma3lich wa7a mantahloch ta7ia maroc ya7ia mohamed 6……….. 3la lzazair

  • man bakri cha3bna o lmaghrib nasso koramae o midyafin hada howa alhal akramna aljazayar b 4 o zadnahom aroh ariyadiya li la3ibin o hata aljamahir alkbira ahh nachkor nass casa khososan man raja hit homa lidaro dak achi3ar alah alwatan almalik hniean lilmaghrib 3amatan o nass zaio la3zaz khasatan natmanaw tkon hadi bidaya inchalah ila mahowa ahssan ♥──────────────────────█─█──────▀───█──────♥
    ♥───────────────▀──────█─█─────▀─▀──█──────♥
    ♥──█──█────█───█▀▀─█▀█─█─█────█─█─█─█──█▀▀─♥
    ♥──▀▀▀▀────█▀▀▀▀▀▀▀▀▀▀▀▀─▀─█──█▀▀▀▀─▀▀▀▀▀▀─♥
    ♥────▀──█▄▄█───────────────█▄▄█────────────♥

  • الامم المتحدة تستنكر التدخل الشنيع للمغرب في مراكش.. والاستحواد المفرط على الكرة ،و اوباما يدعو للتدخل عسكريا لحماية المدنيين الجزائريين ،وساركوزي يعتبرها جريمة ضد الانسانية،ومحكة العدل الدولية تطالب بمحاكمة السعيدي و بنعطية كمجرمي حرب ،واطلاق سراح المعتقلين السياسيين ( بن الشيخة )..وجامعة الدول العربية كعادتها تلتزم الصمت

  • منتخب مغربي اعاد الثقة والبهجة لقلوب المغاربة عامة وفاز بحصة كبيرة
    نعم تركيبة رباعية من اقدام لاعبي المنتخب المغربي نتيجة تبدو قاسية ولكن من اكبر
    النتائج الاجابية التي حققها الفريق الوطني مند مدة
    اداء مقنع للمنتخب الوطني ونتيجة المبارة تبرهن صحة الكلام
    خسرنا تاعرابت لكن ربحنا اسم اخر السعيدي لاعب واعد قدم مبارة في المستوى
    رغم اول ظهور له رفقة الاسود جل اللاعبين كانو في الموعد
    لولا التصرع في بعض الاحيان لكانت النتيجة اكثر مما كانت عليها
    كما اود اشكر كل من اللاعبين وصولا بالجمهور الدي ساند الفريق وضح بالنفيس والغالي
    خصوصا اولئك الدين ابدعو بالمدرجات ب tifo الله الوطن الملك
    مبروك للمنتخب الوطني المغربي بهدا الفوز في انتظار باقي المباريات والاستحقاقات
    مغاربة تالموت

  • مبروك للمغرب الفوز على الشقيقة الجزائر ….و تحية للروح الرياضية العالية…وبالتوفيق للم الشمل ان شاء الله فنحن اخوة رغم الداء و الاعداء…

  • mabrouk maroc mobarat raw3a ama alger malka maydir bka yatfaraj f tafanon dyal montakhab lmaghribi wa hadi choha l alger hhhh

  • bravo maroc taarabt ila aljahim