الجمعية المغربية لحقوق الانسان فرع زايو تدخل على الخط في قضية حرمان دوار اعربات من الكهرباء باولاد ستوت اقليم الناظور

آخر تحديث : الثلاثاء 5 أبريل 2011 - 6:58 مساءً
2011 04 04
2011 04 05
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

التعليقات6 تعليقات

  • الى السيد سعيد …. اقول ان هؤلاء الذين وصفتهم بالاصليين لا يطالبون اصلا برحيل الذين تقولون عنهم انهم غير اصليين بل يطالبون فقط باستمرار حرمانهم من الكهرباء حتى لا يتكاثروا اما قولك عن انهم ارتموا على ملك الغير فعلى المتضرر اللجوء الى القضاء فاذا حكم هذا الاخير لصالحهم انذاك وجب عليهم الرحيل سواء كانوا مستفيدين من الكهرباء او غير مستفيدين وخلاصة القول ان الكهرباء من حق اي مواطن

  • ترى كيف سيواجه رئيس القروية (وهو يبدو مهموما في الصورة)ومن معه هؤلاء المحتجين؟ما هي مبررات هؤلاء المنتخبون؟أين هي وعودهم؟أليس من حق كل ساكن مالك أومكتري الاستفادة من الكهرباء؟ اللهم هذا منكر.

  • السيد رئيس الجمعية المغربية لحقوق الانسان بزايو ليكن في علمكم ان السكان الذين تدعون ان الجماعة حرمتهم من الانارة لا اساس له من الصحة والدليل على ذلك ان المقال كان قد بدا الاشغال واوقفه السكان اين يملكون وثائق ثبوتية الملكية وقد استدعاهم السيد العامل ولما اضهروا ملكية الارض المحفضة لم يجد ما يقوله فما قول جمعيتكم في ارض يملكها السكان الاصليون لها وانتم تدافعون عن مغتصبيها ولكم واسع النظر

  • دمتم في خدمة الصالح العام و عاشت الجمعية الحقوقية

  • في الوقت الذي تعمل فيه بعض الاطارات المحلية على الخوض في الماء العكر ترفع الجمعية المغربية لحقوق الانسان شعار التحدي وتستمر في نصرة الفقراء و المستضعفين لا يهمها في الحق لومة لائم لانها اطار من العيار الثقيل

  • مثل هده الجماعات يجب ان يكون زؤساءها شباب حتى يتفهموا ويستجيبوا للطلبات الملحة للساكنة ولا يوجد في العالم القروي الحالي بالمغرب دوار او بيت بيت او حي حي بدون كهرباء ولا ماء صالح للشرب