الشرطة الإيطالية تعتقل ناشطين مغاربة من جماعة ‘العدل والإحسان’ متورطين بتهديد البابا

آخر تحديث : السبت 26 فبراير 2011 - 9:59 مساءً
2011 02 26
2011 02 26

أعلنت الشرطة الإيطالية الجمعة أنها ألقت القبض على 6 أفراد من جماعة “العدل والإحسان” الإسلامية المغربية شمال البلاد، متورطين بتهديد البابا بنيدكتوس السادس عشر .

وذكرت وسائل الإعلام الإيطالية أن الشرطة اعتقلت الإسلاميين الستة في مدينة بريزسيا، شمال البلاد، وهم ينتمون إلى جماعة تهدف إلى شنّ “حرب مقدسة” ضد المسيحيين واليهود.

وذكرت وكالة “أنسا” أن المحقين صادروا وثائق تشير إلى أن الإسلاميين تكلموا عن “معاقبة البابا” بسبب قيامه بتعميد صحافي إيطالي من أصل مصري هو عضو في البرلمان الأوروبي، قرر اعتناق المسيحية.

وذكرت الشرطة أن الصحفي المستهدف هو مجدي علام الذي اعتنق المسيحية عام 2008 وكتب في مقالات صحفية عن العنف الاسلامي.

وقالت وكالة “أكي” الإيطالية إن المتشددين استخدموا العنف الجسدي والنفسي ضد أولادهم لتعليمهم كره الثقافة والعادات الغربية والديانات الأخرى غير الإسلام.

يذكر أن جماعة العدل والإحسان هي جماعة معارضة في المغرب تأسست عام 1973.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.