الالاف تظاهروا في منطقة القبائل شرق الجزائر للمطالبة بتغيير النظام

آخر تحديث : الإثنين 31 يناير 2011 - 6:50 مساءً
2011 01 30
2011 01 31

تظاهر الالاف السبت في بيجاية (250 كلم شرق الجزائر) في منطقة القبائل للمطالبة ب”تغيير النظام” في الجزائر تلبية لدعوة من حزب معارض، كما افاد وكالة فرانس برس منظمو التظاهرة. وسار المتظاهرون بهدوء في شوارع بيجاية ملبين دعوة التجمع من اجل الثقافة والديموقراطية (ليبرالي 19 مقعدا في البرلمان)، الحزب المعارض الذي يتمتع بثقل كبير في منطقة القبائل.

واكد رئيس الحزب سعيد سعدي لوكالة فرانس برس ان “التظاهرة شارك فيها اكثر من 10 الاف شخص” ولم يتسن الحصول من مصدر مستقل على تأكيد لعدد المتظاهرين.

واطلق المتظاهرون هتافات استلهموها من الانتفاضة الشعبية التي شهدتها تونس المجاورة، ومنها “نريد تغييرا جذريا للنظام”، كما اكد نائب عن التجمع من اجل الثقافة والديموقراطية.

واضاف المصدر ان قوات كبيرة من الشرطة انتشرت حول مدينة بيجاية الا ان المتظاهرين تفرقوا بهدوء في نهاية التظاهرة.

ومن المقرر ان تجري مسيرة في 12 شباط/فبراير في الجزائر العاصمة للمطالبة ب”رحيل النظام” وذلك بدعوة من التنسيقية الوطنية للتغيير والديموقراطية، الائتلاف الجديد الذي يضم احزابا معارضة وتنظيمات طلابية ومنظمات من المجتمع المدني وحقوقيين.

وكانت قوات الامن منعت السبت الماضي مسيرة “غير مرخص لها” دعا اليها حزب التجمع من اجل الثقافة والديموقراطية ما ادى الى سقوط 19 جريحا بينهم رئيس الكتلة البرلمانية للحزب، بحسب حصيلة رسمية.

وتمنع وزارة الداخلية الجزائرية المسيرات في العاصمة منذ 14 يونيو/حزيران 2001 تاريخ قمع مسيرة سكان منطقة القبائل بالقوة ما خلف ثمانية قتلى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.