المجلس الأوروبي للعلماء المغاربة و القناة الثانية ينظمان بمسجد عبد الله إبن مسعود ببروكسيل التصفيات النهائية لمسابقة مواهب في تجويد القرآن الكريم.

آخر تحديث : الإثنين 16 أبريل 2018 - 12:00 مساءً
2018 04 15
2018 04 16

الشرادي محمد – بروكسيل –

إحتضن مسجد عبد الله إبن مسعود بالعاصمة البلجيكية بروكسيل يوم السبت 14 أبريل 2018،التصفيات النهائية لمسابقة*مواهب في تجويد القرآن الكريم*،التي ينظمها المجلس الأوروبي للعلماء المغاربة و القناة الثانية بشراكة مع وزارة الأوقاف و الشؤون الإسلامية،بهدف إكتشاف قارئين مجيدين للقرآن الكريم،متقنين لأدائه،و تربية جيل قرآني،حامل لكتاب الله،داعٍ إلى الخير،و عنصر فاعل في إصلاح المجتمع و الأمة.

المسابقة الخاصة بالتصفيات النهائية،عرفت حضور الشيخ الطاهر التجكاني رئيس المجلس الأوروبي للعلماء المغاربة،الذي ألقى كلمة قيمة بهاته المناسبة السعيدة،و مجموعة من المشايخ الأجلاء و السيدات الأساتذة الفاضلات،الذين سهروا على تسيير و تتبع كل أطوار هاته المسابقة المهمة التي أسفرت عن تأهل ثلاثة مواهب للمشاركة في المسابقة الكبرى بالمغرب،المرتبة الأولى عادت لزكرياء أبو العقل من مسجد النصر بمدينة فيلفورد بلجيكا ،المرتبة الثانية سناء الرحموني من معهد جسر الأمانة بأنفرس بلجيكا،المرتبة الثالثة روان بلعرسة من إيطاليا،كما أسفرت النتائج عن ثلاثة أسماء إحتياطية،أيوب أزهرو من شارلوروا بلجيكا،تسنيم بوزايد بروكسيل بلجيكا،يوسف صهيب من بريطانيا.

مسابقة مواهب في تجويد القرآن الكريم التي نظمت ببروكسيل،مكنتنا من إكتشاف الأصوات الشجية الندية لفلذات أكبادنا،و أذكت روح التنافس الشريف بين الشباب من الجنسين في حفظ القرآن الكريم و إجادة تلاوته و تفسيره و التخلق بأخلاقه و آدابه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.