كارثة بيئية ببركان..تدمير أعشاش اللقلاق‎

آخر تحديث : الأحد 14 يناير 2018 - 1:00 مساءً
2018 01 13
2018 01 14

زايو سيتي/محمد مومني

تفاجأ المجتمع المدني بمدينة أبركان بإقدام السلطات المحلية باقتلاع العديد من الاشجار المتواجدة بمنتزه اللقلاق عند مدخل المدينة حيث تعتبر هذه الاشجار مسكنا طبيعيا للطيور المهاجرة وبالخصوص اللقلاق الابيض .

و أصدرت الجمعيات البيئية المنضوية في التجمع البيئي لشمال المغرب بيانا تستنكر فيه هذه الكارثة البيئية وتطالب المسؤولين بالتدخل لا يقافها نظرا للأهمية الايكولوجية لوجود طيور اللقلاق المهاجرة بمنطقة بركان.

و بررت السلطات هذا الامر بكون هذه الاشجار تشكل خطرا على السكان حيث كاد سقوط احداها على حافلة مدرسية ان يتسبب في كارثة بينما تؤكد الجمعيات البيئية على أن الحادث تم استغلاله من أجل تنفيذ هذه الجريمة البيئية واستغلال المنتزه لأغراض اخرى غير بيئية .

ويبدو أن الجهات المسؤولة عن البيئة لم تتدخل من أجل اعطاء توضيحات حول هذه الكارثة كما انه لم تتم الاستعانة بخبراء البيئة لإيجاد حلول حقيقية لطيور اللقلاق التي قد تختفي نهائيا من المنطقة اذا ما تواصلت عملية تدمير الاشجار بالمنتوه وهو ما يعتبر في نظر البيئيين اختلالا حقيقيا للمنظومة البيئية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.