سفير المغرب بهولندا: لا وجود للائحة نشطاء ريفيين متهمين بالانفصال ومذكرة اعتقالهم مجرد أكاذيب

آخر تحديث : الأربعاء 10 يناير 2018 - 9:28 مساءً
2018 01 09
2018 01 10

مراسلة

نفى السفير المغربي في هولندا عبد الوهاب البلوقي وجود قائمة بأسماء نشطاء ريفيين قاطنين بأوربا متهمين بالانفصال.

وقال ‘البلوقي’ في حوار صحفي مع مجلة هولندية، أن ‘ما يتردد حول اصدار السلطات المغربية لمذكرة اعتقال غير حق مغاربة بسبب مواقفهم بالاتحاد الأوربي هي أخبار زائفة وأكاذيب’.

واضاف الدبلوماسي المغربي، على ان ‘الشائعات التي ترددت حول عزم السلطات المغربية اعتقال المغاربة الأوروبيين بمجرد دخولهم المغرب هي مجرد دعاية يتم الترويج لها في المغرب كذبة ولا أساس لها’.

واعتبر ذات الدبلوماسي المغربي أنه “لا يمكن القبض إلا على من ينتهكون القانون في المغرب ويحاكمون بموجب القانون المغربي، أما محاكمة المغاربة الأوروبيين بسبب ما يفعلونه خارج الحدود المغربية فهو مخالف للقانون “.

وكان مصدر اعلامي فرنكفوني، قد نشر قبل يومين أن ممثل النيابة العامة لدى محكمة الاستئناف بالدار البيضاء مشف ن صدور مذكرة بحث واعتقال في حق 7 أشخاص ممن أسمتهم “انفصاليي الخارج”.

ويقيم هؤلاء بدول أوربية بين هولندا، بلجيكا و إسبانيا.

وحسب ذات المصدر فان ممثل النيابة العامة باستئنافية الدارالبيضاء أكد أن هناك أدلة قوية، هاتفية و إلكترونية، تؤكد تورط هؤلاء الأشخاص، الذين وصفهم بالإنفصاليين، في احداث الحسيمة، فيما شدد على أن “فريد أولاد الحسن” و”رضوان أسويق”، هما عضوان في “حركة 18 شتنبر لتحرير جمهورية الريف”، التي أسسها سعيد شعو الذي يعتبر من اكبر أباطرة المخدرات الذي صدرت في حقه مذكرة توقيف دولية صادرة عن المغرب مشيراً أيضاً الى “عبد الصادق بوجيبار”، الذي وصفه ممثل النيابة العامة ب”الشخص المعروف”حيث سبق و “قام بتمزيق جواز سفره المغربي على الهواء مباشرة و على قناته باليوتيوب”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.