مصادر استقلالية.. محمد الطيبي منافسا للرحموني وأبرشان على المقعد النيابي للناظور

مصادر استقلالية.. محمد الطيبي منافسا للرحموني وأبرشان على المقعد النيابي للناظور

الأحد 3 ديسمبر 2017

زايوسيتي.نت:فريد العلالي

أكدت مصادر من داخل حزب الاستقلال بزايو، أن رئيس المجلس الجماعي للمدينة، السيد محمد الطيبي، سيكون واحدا من المرشحين للانتخابات الجزئية بدائرة الناظور، والمزمع إجراؤها بتاريخ 04 يناير 2018.

مصادرنا أوردت أن اجتماعا جرى بالمقر المركزي لحزب الاستقلال بحر الأسبوع المنصرم، وفيه تم التأكيد على أن الطيبي سيكون منافسا لسعيد الرحموني الذي أطاحت به المحكمة الدستورية من البرلمان، وكذلك محمد أبرشان، رئيس جماعة اعزانن، والذين أعلنا ترشحهما في وقت سابق.

ذات المصادر أشارت إلى أن محمد الطيبي سيعمل في غضون اليومين القادمين على عقد اجتماع بزايو يخبر فيه أعضاء الكتابة المحلية وأنصاره بنيته الترشح للاستحقاقات التشريعية الجزئية، وهي استحقاقات يعول عليه الطيبي لاستعادة المقعد النيابي الذي فشل في بلوغه منذ سنة 2007.

وللإشارة فإن حزبين فقط أعلنا رسميا ترشحهما للانتخابات الجزئية بدائرة الناظور، وهما حزب الحركة الشعبية وممثله سعيد الرحموني، وحزب الاتحاد الاشتراكي وممثله محمد أبرشان، وهو صاحب الطعن الذي أطاح بالرحموني. فيما أعلن حزب العدالة والتنمية بشكل مفاجئ عدم تقديم مرشح بالناظور، وهو نفس توجه حزب الأصالة والمعاصرة.