مدمنون يحرقون منزلا بالدريـوش والسكان يحمّلون المسؤولية للسلطة المحلية

مدمنون يحرقون منزلا بالدريـوش والسكان يحمّلون المسؤولية للسلطة المحلية

الثلاثاء 14 نوفمبر 2017

“مافهمتش واش هذ لمدينة ما فيها سلطة ؟”،هكذا تساءل مواطن ساهم في إطفاء حريق شبّ بمنزل مهجور بالدريوش.

وتدخل مواطنون بسرعة،لإخماد حريق اندلع بمنزل يقع بحي البام يتخذه مدمنون ومنحرفون مأوى لهم،ظهر يوم الاثنين 13 نوفمبر الحالي.

وارتفع الدخان من المنزل بشكل كثيف مما زرع الخوف في سكان المنازل المجاورة من أن تنتقل النيران إليهم،لكن تدخل المواطنين حال دون اتساع النيران.وحاول عناصر الوقاية المدنية التدخل،لإطفاء الحريق،لكن لدى وصولهم إلى عين المكان وجدوه قد أخمد من طرف المواطنين.

واستاء مواطنون من تجاهل السلطة المحلية لهذا المنزل الذي يعد بؤرة سوداء،حيث بات مكانا لرمي النفايات واختباء المدمنين والمنحرفين،وما يطرح أكثر من سؤال عنه،هو تواجد المنزل وسط المدينة ووسط حي قريب من المؤسسات الإدارية،ومنها البلدية والعمالة والباشوية..