ساكنة أولاد اعمامو تحتج على محجرة مجاورة بعد قيامها بتفجيرات “غير مسبوقة” + فيديو

ساكنة أولاد اعمامو تحتج على محجرة مجاورة بعد قيامها بتفجيرات “غير مسبوقة” + فيديو

الخميس 12 أكتوبر 2017

زايو سيتي عبد الجليل بكوري
في تصريح لشباب من قاطني حي أولاد اعمامو بزايو، أكدوا أن إحدى المحجرات المجاورة للحي تقوم بتفجيرات جديدة “لا تستجيب للشروط التي تم الاتفاق بشأنها مع صاحب هذه المحجرة وبحضور السلطات المحلية وعمالة إقليم الناظور.
ووفق تصريح أحدهم: “لا نريد الرجوع للوراء مع صاحب المحجرة.. فقد قام بتفجيرات مباشرة بعد اعتقال سعيد العيلي ومن بعده خنيتي إبراهيم، في وقت ينفي فيه المسؤولون بزايو قيام هذه المحجرة بأي تفجيرات بينما الساكنة كلها اهتزت، وغبار المحجرة تطاير على كافة الحي…”.
ويرى ذات المتحدث أن صاحب المحجرة “يعتقد أن اعتقال سعيد وإبراهيم سيوقف احتجاجات أولاد اعمامو، لكننا نقول له أن بيننا الآلاف من خنيتي والعيلي، وبالتالي سنعود للنضال ضد ما تقترفه هذه المحجرة في حقنا”.
ويبدو أن الغضب بأولاد اعمامو بلغ مداه جراء “هذه التفجيرات”، وبالتالي يتوعدون بالعودة للشارع من أجل الاحتجاج ووضع حد لما أسموه “خروقات المحجرة”.