روبورتاج: هكذا تحدثت القناة الثانية عن مستشفى زايو

روبورتاج: هكذا تحدثت القناة الثانية عن مستشفى زايو

الثلاثاء 10 أكتوبر 2017

تم، الإثنين بالناظور، تسليم 230 طنا من الأدوية والمستلزمات الطبية، كدعم من وزارة الصحة للمؤسسات الاستشفائية بجهة الشرق.

وتشتمل هذه الكمية من الأدوية، التي أشرف على تسليمها وزير الصحة الحسين الوردي على هامش إعطاء انطلاقة أشغال بناء المركز الإستشفائي الإقليمي والمركز الإقليمي للأنكولوجيا بالناظور، على أدوية خاصة بعلاج أمراض القلب والشرايين والسكري والربو، والأدوية الخاصة بالأمراض العقلية والنفسية، ومرض الثلاسيميا، والمضادات الحيوية، ومضادات الالتهاب، ومضادات الحمى والصداع.

كما تشتمل على الأدوية المستعملة في علاج قرحة المعدة، وأمراض القصور الكلوي، والأدوية والمستلزمات الطبية الخاصة بالولادة، بالإضافة إلى محلول الملح ومحلول الكليكوز، وغيرها من الأدوية الحيوية الأساسية.

وقام الوزير أيضا بتسليم 200 كرسي متحرك كدعم للمراكز الصحية ودور الولادة بجهة الشرق، وكذلك للمرضى والمصابين خاصة منهم المعوزون وذووا الدخل المحدود، فضلا عن تسليم مفاتيح سبع سيارات إسعاف طبي مجهزة، وسبع وحدات طبية متنقلة لفائدة الجهة.


من جهة أخرى، قام الوزير بزيارات تفقدية لعدد من المشاريع والمنشآت الصحية المتعثرة بإقليمي الناظور والدريوش معترفا بتاخر اوراشها و مقدما وعودا بتسريعها.

وشملت هذه الزيارة ورش بناء مستشفى القرب بزايو (إقليم الناظور) ، الذي ينجز على مساحة إجمالية تبلغ 6150 مترا مربعا، بكلفة قدرها 78 مليون درهم.

وقد وصلت نسبة تقدم الأشغال بهذا المستشفى، الذي تبلغ طاقته الإستيعابية 45 سريرا، 50 في المائة فقط .

كما زار الوزير ورش بناء مستشفى القرب بميضار (إقليم الدريوش)، الذي يشيد على مساحة إجمالية تقدر ب 5.754 مترا مربعا، بكلفة مالية تصل إلى 74 مليون درهم .

ووصلت نسبة تقدم الأشغال بهذه المنشأة الصحية، التي تبلغ طاقتها الإستيعابية 45 سريرا، 15 في المائة فقط .

وقام الوزير كذلك بزيارة تفقدية لورش بناء المستشفى الإقليمي بالدريوش، الذي ينجز على مساحة 17.850 مترا مربعا، بكلفة مالية إجمالية تقدر ب 215 مليون درهم.

وتبلغ الطاقة الإستيعابية لهذا المستشفى، الذي وصلت نسبة تقدم الأشغال به إلى 50 في المائة، 150 سريرا .