تحدى العراقيل لتصل إلى هدفك

تحدى العراقيل لتصل إلى هدفك

الأحد 30 يوليو 2017

محمد عنوري
الكثير منا تجدهم في بعض الأحيان يتحدثون مع أنفسهم ويطرحون عدة أسئلة من قبيل:
– لماذا لم أصل بعد إلى هدفي؟
– ماذا يمكنني فعله لتحقيق هدفي؟
– ماذا أفعل لأضيف شيئا إلى حياتي؟ …
وتجدهم تائهين لا يعرفون من أين يبدؤون وكيف سيبدؤون وماهية الوسائل التي سيبدؤون بها، هل تعرف عزيزي القارئ لماذا؟
لأن هذا المجتمع الذي نعيش فيه معقد نوعا ما ومليئ بالعراقيل والصعوبات، إذا لم تتعلم كيف تجعل كل صعوبة تواجهك كفرصة للنجاح فهذا أول شيئ يجب عليك أن تتعلمه، لا تنتظر من الآخرين أن يسمعوك كلاما لا تريد سماعه لأنك إذا سألتهم عن أمر معين جديد عليهم أو أشياء يعتبرونها مستحيل الوصول إليها فسيقولون لك بالدارجة المغربية:
” لبس قدك إواتيك”
” لي زربو ماتو”
“لي ماقنعش بخبزة يقنع بنصها”
” مد رجليك على قد لحافك” ….
علما بأن هذه المفاهيم التي وضعوها للحياة لا أساس لها من الصحة ومع الأسف هذا هو حال مجتمعنا الحديث، هذه كلها عبارة عن أفكار سلبية زرعوها فينا ليحبوطوننا ويعجزوننا عن تحقيق أهدافنا.
إذا أول ما عليك فعله عزيزي القارئ هو أن تنسف تلك الأفكار والمفاهيم من دماغك لأنك إذا فكرت بنفس الطريقة سوف تجد نفسك في مكانك ولن تضيف أية قيمة إلى حياتك وسوف تُكبح جميع طموحاتك، وبعدها حدد هدفك بدقة واجعل له خطط وإستراتيجيات سهلة التنفيذ وابدأ مباشرة في البحث والتطبيق والتجربة إلى أن تصل إلى النتيجة المرجوة.
إذا قال لك شخص ما لا تستطيع قل له أتركني أحاول
إذا قال لك شخص ما لا تعرف قل له سوف أتعلم
إذا قال لك شخص ما لا يمكنك فعل ذلك قل له دعني أجرب
أخي العزيز أختي الكريمة لا تترك الآخرين يؤثرون على قراراتك علما بأنك أنت الوحيد الذي له الحق في ذلك مادام الهدف الذي تريد الوصول إليه سيخدمك أنت ولا يخدم الآخرين، فتجربة من سبقوك في مجال ما لا تحكم على أن المجال ناجح أو فاشل بل تجربتك أنت هي التي تحدد ما إذا كان المجال يناسبك أم لا وهي التي ستحكم في الأخير.
متمنياتي التوفيق والنجاح للجميع