برنامج الكلمة لكم : غياب الأماكن الترفيهية بزايو + (فيديو)

برنامج الكلمة لكم : غياب الأماكن الترفيهية بزايو  + (فيديو)

الأحد 17 أغسطس 2014

في إطار البرامج التي تسهر البوابة الرقمية زايوسيتي.نت على إنتاجها من أجل إنارة الشأن المحلي كبرنامج -الكلمة لكم- الذي يطل عليكم بتسليطه الضوء على المواضيع الراهنة اجتماعيا اقتصاديا و بيئيا…

حلقة اليوم خصصناها لموضوع غياب المنتجعات الترفيهية سواء منها الرياضية أو حتى السياحية الشيئ الذي يجعل العديد يلوذ فرارا من مدينة زايو نظرا لضعف وتيرة التنمية بها من جهة و نظرا لغياب أماكن و منتجعات لقضاء العطل خاصة منها الصيفية من جهة أخرى .
و عبر جانب من ساكنة مدينة زايو عن استنكارهم للوضع المزري الذي تعيشه زايو منذ أزيد من عقود الشيئ الذي يتطلب تضافر المجهودات من أجل إخراج المنتجعات الترفيهية إلى بر الوجود باعتبارها مشروعا و طريقا نحو تنمية الاقتصاد بالمدينة، و أضافوا بأنه يجب دراسة المشاريع جيدا قبل إخراجها للواقع إضافة إلى أن المناطق الخضراء تنعدم بالمدينة اللهم الحديقة الإيكولوجية و التي لا زالت تعاني من عدة مشاكل كما أنها غير كافية لتلبية حاجيات سكان المدينة…

في حين أعرب مجموعة من الفعاليات الجمعوية لبرنامج ”الكلمة لكم” أن موضوع غياب هذه الأماكن الترفيهية سواء الرياضية ، الثقافية ، الفنية و حتى السياحية… يعتبر حديث الساعة بزايو و ألحوا على ضرورة إخراج مشاريع تنموية من هذا القبيل إلى الوجود من أجل رد الاعتبار لطاقات و مواهب المدينة و من أجل إعطاء أبهى صورة عنها و لما لا استقطاب سياح من خارجها و بالتالي الرفع من اقتصادها .

وفي ذكرنا لعطلة الصيف أكد جانب آخر بأنه لا يمكن الحديث عن عطلة بزايو خصوصا أنها تتزامن مع فصل الصيف و حرارته المفرطة إذ لا تتوفر مدينة بهذا الحجم على أدنى مسبح من شأنه أن يجعل ساكنة زايو تقصده من أجل الاستجمام خصوصا بالنسبة الأطفال الذين يجدون نفسهم محرومين من حقهم المشروع في الاستمتاع بعطلة الصيف من أجل تكسير ” روتين” الدراسة .

نعم هي مشاكل بالجملة عانت و لا زالت تعاني منها ساكنة المدينة إذ لا يمكن أن نحصرها في بضعة أسطر الشيء الذي جعل البوابة الرقمية زايوسيتي.نت تنجز لكم الروبرتاج المرافق للمقال بغية توضيح المشكل بحيثياته للمتتبعين فإلى متى سنظل نتخبط في مشاكل بسيطة من هذا القبيل و نحن نعيش في القرن 21 ؟