الجالية المغربية ببلجيكا تحتفل بتأهل الأسود في شوارع العاصمة و ساحاتها العمومية

الجالية المغربية ببلجيكا تحتفل بتأهل الأسود في شوارع العاصمة و ساحاتها العمومية

الأحد 12 نوفمبر 2017

على غرار باقي مدن المملكة، اصداء تأهل المنتخب الوطني المغربي لمونديال روسيا 2016، اخترقت الحدود، ووصلت إلى الديار البلجيكية، حيث خرج العشرات من افراد الجالية المغربية المقيمة ببلجيكا و دول أوروبية أخرى الى الشوارع فرحا بفوز أسود الأطلس في المقابلة التي جمعتهم بمنتخب ساحل العاجل بنتيجة هدفين لصفر.

ومباشرة بعد إطلاق حكم المباراة لصافرة النهاية، خرجت حشود غفيرة من أفراد الجالية المقيمة بالديار البلجيكية إلى الشوارع في مواكب من السيارات، مرددين أهازيغ و شعارات وطنية احتفاء بهذا الانجاز الكروي غاب عن الجمهور منذ عشرين عاما.

وفي العاصمة البلجيكية بروكسيل، قاد فاعلون جمعويون بديار المهجر، أغلبهم من الريف، مسيرة احتفالية بالسيارات ومشيا على الأقدام، أعربوا فيها عن شكرهم للفريق الوطني على المجهود الذي بذله من أجل رسم الفرحة على وجوه المغاربة عامة.